Skip to main content

مزارعون يشكون "تصنيف" الحنطة ويلجأون للتسويق الخاص

شؤون محلية الأربعاء 19 أيار 2021 الساعة 12:11 مساءً (عدد المشاهدات 787)

سكاي برس /

شكا مزارعون في محافظة صلاح الدين من اليات استلام وتصنيف محصول الحنطة في مراكز الاستلام والتسويق، فيما دفعت الحاجة المادية مزارعي ديالى لتسويق الحبوب الى الاسواق الاهلية بسبب تأخر دفع مستحقات التسويق من قبل الحكومة العراقية.

 

ونقل مزارعون حديثهم  في قضاء الدور جنوب شرق تكريت شكاوى حيال اليات استلام وتصنيف الحنطة في مركز الاستلام "السايلو" ورفض كميات كبيرة من الحنطة المسوقة لعدم مطابقتها الضوابط المطلوبة.

 

وطالب المزارعون، وزير التجارة، بالحضور الى مركز التسليم وانقاذ المزارعين من خسائر مادية جسيمة،  منتقدين اليات التصنيف من قبل اللجنة الحكومية رغم انعدام الدعم الحكومي ومشاكل الوقود والكهرباء للمزارعين طيلة فترة الخطة الشتوية.

 

وقال رئيس مجلس الدور السابق علي نواف الحسان إن محصول الحنطة للموسم الحالي دون المستوى المطلوب بسبب مشاكل ازمات الكهرباء والوقود وغياب الدعم اللازم الى جانب شح الامطار، مشيرا الى وجود مخالفات وحالات فساد حيال تصنيف الحنطة للموسم الماضي.

 

وبين الحسان ، ان اللجنة الحكومية الحالية الخاصة بتصنيف واستلام الحنطة التي تضم اعضاء من وزارة التجارة والامن الوطني تقوم بواجبها بشكل عادل ومهني، مبينا ان عمليات التصنيف تتم عبر جهاز فحص وسيطرة لفرز وتمييز الاصناف الجيدة من الحنطة والتي تستخدم للاستهلاك البشري.

 

وفي ديالى اكد مزارعون تسويق  كميات كبيرة من محصول الحنطة الى الاسواق الاهلية بسبب الحاجة المادية وتأخر دفع المستحقات من قبل الحكومة لعام او اكثر.

 

واعتبروا تسويق الحنطة للاسواق الاهلية خسارة كبيرة بسبب تفاوت الاسعار بين مراكز الاستلام والاسواق والتي لا تلبي الاحتياجات والنفقات التي تتطلبها الخطة الشتوية.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة