Skip to main content

إيران تكشف الدولة العربية التالية في قائمة التطبيع مع إسرائيل

عربية ودولية الاثنين 07 أيلول 2020 الساعة 11:56 صباحاً (عدد المشاهدات 843)

سكاي برس /

كشف حسين امير عبد اللهيان مساعد رئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، ان الدولة التالية بعد الإمارات التي ستطبع مع إسرائيل، ومتی سیكون دور السعودیة في التطبیع، قائلا: إن "الصهاینة یسعون إلی تطبیع العلاقات مع الدول العربیة ویریدون من خلال ذلك الوصول بشكل أوسع إلی الدول العربیة الإسلامیة في المنطقة، وذلك بهدف تنفیذ الخطة الصهیونیة الكبری التي تهدف لتقسیم المنطقة بشكل أسرع".

وحذر من أن "تطبيع السعودیة مع الكيان الصهيوني، سيسرع من تنفيذ الخطط الأمريكیة الصهیونیة لتفكيك المملكة"، مؤكدا أن "هناك وجهة نظر مشابهة حیال الإمارات أیضا، وأن الصهاینة یریدون من خلال مؤامراتهم السریة تقسیم الإمارات إلی 7 دول أو مناطق منفصلة، وهذا ما سعوا لتحقیقه فی السنوات الأخیرة ضد إیران والعراق وسوریا وحتى مصر وترکیا".

 

وأضاف المسؤول الإيراني أن "بعض الدول تتعرض للضغوط الأمريکیة والصهیونیة للقبول فی التطبیع، مؤكدا أن "النظام البحریني هو الدولة التالية لأن لیس لدیه مشكله مع تطبیع العلاقات مع إسرائيل، ويأمل ألا یرتكب أي بلد عربي آخر الخطأ الذي ارتكبته الإمارات، وأن ینتبهوا لعواقب هذا الموضوع".

 

وأوضح أمیرعبداللهیان أن "النظام البحریني یعاني من مشاکل داخلیة عدیدة وقد ابتعد حكام البحرین کثیرا عن شعبهم، حیث أن انتهاكحقوق الإنسان في البحرین مازالت تشكل معضلة حقیقة في البحرین، إذا اراد آل خلیفة الكشف عن علاقاتهم المخفیة مع الكیان الصهیونی سوف تنطلق موجة جدیدة من الاعتراضات في البحرین، لکن للأسف فإن آل خلیفة یتخذون قراراتهم تحت تأثیر السیاسات الأمريكیة والسعودیة، معربا عن أمله في أن یستطیعوا اتخاذ قرار مستقل بما یتناسب مع مصلحة البحرین وشعبه.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة