Skip to main content

ليش اختفى "فائق دعبـول" من ساحة التحرير ..؟ ومنو البــديل الجديد !

المشهد السياسي الأحد 16 شباط 2020 الساعة 12:19 مساءً (عدد المشاهدات 735)

 

بغداد/ سكاي برس

كتب احد الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي بحسب ما تم تناقله عبر وسائل اعلامية محلية ومواقع تواصل رسالة باللهجة العامية يقول فيها :

هو مو چان فائق دعبول مرشح ساحات التظاهر؟ اشو اختفى هذا المطلب فجأة؟ حتى اللي چانوا يردونه غلسوا، اشو هسة طرحوا اسم جديد وهو علاء الركابي؟ زين ليش ما اختاريتوا الركابي مثلا من البداية؟ باعتباره ما مستلم اي منصب سابقا.. ليش چلبتوا بفائق وبسببه هواي ناس صارت ضدكم؟

طبيعي جدا المقابل راح يگول يشتغلون حسب التوجيهات واكو من يحركهم وراح يرفضون الركابي بسبب هذا تخبطكم، اما البقية وية الموج منين ما يميل يروح وياه.. مادام تحركاتك تُثير الشك، ومن وضع نفسه بمواضع التهمة فلا يلومن من اساء به الظن!

واكرر وفق ما اراه واعرفه، صوت العقلاء والسلميين واصحاب المطالب الحقة هم اسرى لأصوات المرتزقة واصحاب المصالح الشخصية والسياسية والاجندات الخارجية، فهؤلاء يمتلكون ماكنات اعلامية ضخمة تضخ وتلعب بعقول الناس وتمرر ما يخدمها، والمقابل ليس لديه الا صوته، لا ماكنة اعلامية ولا صفحة مليونية ولا اعلامي مرتزق ولا مدون ولا ناشوط!.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة