Skip to main content

هل غسلت مجوسيتها وأصبحت شريفة وعراقية اصيلة .. لانها نزعت ثيابها امام الناس و ظهرت "ربي كما خلقتني" ..؟!

المشهد السياسي السبت 27 حزيران 2020 الساعة 13:59 مساءً (عدد المشاهدات 1910)

 

بغداد/ سكاي برس

عن وباء أخر يهتك بالعراق ومجتمعه يتحدث الموسوعي علي النشمي عبر صفحته قائلا :

من مهازل الطائفية في العراق.

قبل أيام شاهدت لقاء مع واحدة تدعي انها من بيت كاشف الغطاء وظهرت وهي تضع على وجهها اشياء غير طبيعة وكأنها من الهنود الحمر واتضح أن سبب اللقاء معها لانها تنزع ملابسها في توتر امام الناس ربي كما خلقتني وتقول يجب أن نشجع التعري ولذلك اشتهرت هذه الفتاة التي تقول انا من كربلاء والنجف واهلي بالليل ايشوفون افلام خلاعية وبالنهار ايروحون للحوزة، نصا كما قالت.

طبعا هي حرة فيما تقول وتفعل ولن اناقش هذه الأشياء ولكن الغريب أن الأغلبية كانت متفاعلة ومؤيدة لها وكان التركيز أنها من النجف وكربلاء وانها من بيت كاشف الغطاء وهذا أيضا لن اناقشه لانه واضح.

لكن الأغرب أن بعض المعلقين قال عنها إنها مجرد عاهرة تريد إظهار جسدها للناس او انها مخبولة وهي حقا تصرفاتها كانت غير طبيعة وليس هذا هو المهم ايضا.

ولكن المهم ردة فعل بعض المعلقين على هذا المعلق الذي قال عنها عاهرة وهو طبعا تجاوز منه ولكن ردود الأفعال تجاهه كانت مضحكة من البعض فقد رد علية البعض بكلمات …يامجوسي يا صفوي هاي أشرف منك ومن الحوزة وإيران لانها انسانة شريفة صادقة ووطنية وعراقية تريد إظهار الحقيقة 

وقد علق البعض بنفس الأفكار اي أن من يتكلم عنها فهو مجوسي صفوي وذيل.

هنا اقول يعني هي أيضا مجوسية وصفوية لانها من مناطق معينة وهذه المناطق في نظر البعض وهذا البعض قليل كلهم مجوس وصفويين ولكن المضحك أنها تخلصت من مجوسيتها وصفويتها لانها تعرت امام الناس ورمت ثيابها وبذلك أصبحت شريفة ووطنية و عراقية واصيلة وغسلت مجوسيتها وصفويتها بانها نزعت ثيابها امام الناس وأثبتت عراقيتها…. فضحكت كثيرا وتألمت كثيرا من عمق الهزال الطائفي في العراق.

وعلى فكرة المعلقين ليسوا من طائفة معينة بل من الطائفتين.

طبعا هذا الكلام سيزعج الكثير من الذين يدعون عدم الطائفية وهي تسري بعروقهم وليس لديهم اي شئ في الحياة غير التمايز الطائفي ونعت الآخر بأسوأ الصفاة لانه من غير طائفة.

كيف نحارب هذا الوباء؟ نحتاج إلى جهد كبير.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة