Skip to main content

القوات المسلحة العراقية تعلن مقتل "والي العراق" بتنظيم الدولة

المشهد الأمني الثلاثاء 26 أيار 2020 الساعة 18:37 مساءً (عدد المشاهدات 1226)

أعلنت السلطات العراقية مقتل ما يسمى "والي العراق" بتنظيم الدولة الإسلامية معتز نومان عبد نايف نجم الجبوري الملقب بحجي تيسير في قصف جوي شرقي سوريا.

وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العميد يحيى رسول في تغريدة إن الجبوري كان يشغل أيضا منصب معاون زعيم تنظيم الدولة لشؤون الولايات، ومسؤولا عن التخطيط والتنسيق للعمليات الخارجية.

وأوضح رسول أن العملية تمت بعد استهدافه بضربة جوية من قبل طيران التحالف الدولي في منطقة دير الزور السورية، وفق معلومات استخبارية دقيقة من قبل جهاز مكافحة الإرهاب العراقي.

ولم يصدر بعد أي تعليق من التحالف الدولي بشأن الموضوع.

يأتي هذا التطور بعد أيام من إعلان جهاز المخابرات العراقي اعتقال القيادي البارز في تنظيم الدولة عبد الناصر قرداش الذي كان آخر رئيس للجنة المفوضة في التنظيم قبل مقتل أبو بكر البغدادي على يد القوات الأميركية في أكتوبر/تشرين الأول الماضي في ريف محافظة إدلب (شمالي سوريا).

أعلنت وزارة الدفاع إصابة مروحية تابعة للجيش بنيران مسلحي تنظيم الدولة خلال مهمة عسكرية في محافظة الأنبار، غربي البلاد.

وقالت خلية الإعلام الأمني التابعة للوزارة في بيان، إن تشكيلا جويا مكونا من طائرتين تابعتين للجيش، رصد أثناء تنفيذه عملية استطلاع في صحراء الرطبة غربي الأنبار ثلاث مركبات مسلحة لتنظيم الدولة وتم تدميرها.

وأوضح البيان أن إحدى الطائرتين أصيبت إصابة خفيفة نتيجة إطلاق نار من إحدى المركبات الثلاث، لكن التشكيل الجوي تمكن من العودة إلى قاعدته بسلام بعد تنفيذ المهمة.

وكانت وتيرة هجمات تنظيم الدولة تصاعدت في الفترة الأخيرة ولا سيما في محافظتي نينوى والأنبار خاصة المناطق القريبة من الحدود السورية، وكذلك المنطقة بين محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى (شمال وشرق بغداد)، المعروفة في البلاد باسم "مثلث الموت".

وأعلن العراق في 2017، تحقيق النصر على تنظيم الدولة باستعادة كامل الأراضي التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

لكن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالبلاد، ويشن هجمات بين فترات متباينة.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة