Skip to main content

الكتلة التركمانية البرلمانية تطالب رئيس الوزراء بحل المجلس الاعلى لمكافحة الفساد بعد فشله في أول اختبار

المشهد السياسي الاثنين 17 حزيران 2019 الساعة 16:52 مساءً (عدد المشاهدات 359)

بغداد  /  سكاي برس

طالب رئيس الكتلة التركمانية البرلمانية ارشد الصالحي رئيس الوزراء بحل المجلس الاعلى لمكافحة الفساد بعد فشله في أول اختبار حقيقي.


وقال الصالحي في تصريح له: "بعد فشله في أول ‏اختبار لمكافحة الفساد نطالب عبد المهدي بحل المجلس الأعلى لمكافحة الفساد لاخفاقه في ‏استرداد المدان نجم الدين كريم محافظ كركوك السابق، بعد صدور أمر إلقاء القبض عليه من قبل ‏القضاء العراقي وتأييد من الانتربول الدولي".‏

وأضاف: "رغم الوعود السابقة من الأطراف العراقية بعزمها على استرداده ‏للقضاء العراقي، ألا اننا فوجئنا بإطلاق سراحه، والأدهى من ذلك استقباله من قبل رئيس الإقليم ‏في خطوة تؤكد إصرار الإقليم على ارسال رسائل سلبية لمكونات محافظة كركوك باحتضان كل ‏من أساء لكركوك وفرط بثروتها النفطية وكان سببا في تدهور العلاقات وتأزمها بين مكونات ‏كركوك".‏

وكان نواب تركمان وعرب عن محافظة كركوك قد طالبوا رئيس الوزراء بتفعيل الامر القضائي الصادر بحق محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم بعد دخوله الى اربيل وممارسته لحياته الطبيعية دون محاسبة.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة