Skip to main content

اللواء سعد معن تحية من القلب

مقالات الخميس 24 تشرين أول 2019 الساعة 14:28 مساءً (عدد المشاهدات 643)

اللواء سعد معن تحية من القلب
هادي جلو مرعي
في مرة من مرات العراق حضرت جلسة عمل في فندق المنصور ميليا دعت لها شبكة الإعلام العراقي، وكان من ضمن أهم الحاضرين شخصيات أمنية وصحفيون وكتاب وفنانون ومختصون في الإعلام، وكنت تحدثت في قضايا عدة، وكعادتي في المشاكسة وجهت كلامي الى اللواء الدكتور سعد معن الموسوي مدير العلاقات والإعلام في وزارة الداخلية الذي إبتسم في وجهي، ومازحني بعد الجلسة قائلا: بيش طالبني أبو شيماء؟ فقلت له: أنا سعيد لأنني أستطيع أن أواجه أي مسؤول، وأتحدث بطريقتي، ولأنني مطمئن لك، ولطيب أخلاقك معي.
وهكذا كان على الدوام عندما ألتقيه في محفل، أو مكان عام، وأشكر له ذلك بالطبع، وأحتفظ له به.
الدكتور سعد معن مرشح لمنصب رفيع في المرحلة المقبلة بالرغم من إنه بلاحزب، ولادعم من جهة سياسية. فهو شاب مكافح، وهذا أمر مهم يعجبني كثيرا خاصة وإني اعيش تجربة مماثلة بالرغم من عدم إشتغالي في الإعلام الرسمي الذي حاولت ولم أفلح فيه في وزارة الهجرة والمهجرين، ووزارة الامن الوطني، ومؤسسات أخرى كنت أتركها بسبب إصراري على التحرر والدفاع عن الصحافة، وحتى عن مؤسسات إعلامية يملكها لصوص كبار!! حتى خرجت من المشهد مثل (ديك منتوف الريش).
الدكتور سعد معن عضو نقابة الصحفيين العراقيين من سنوات عديدة، وقبل أن يترقى في المنصب الوظيفي، ومثله مثل أي صحفي تدرج في عمله رأس تحرير مجلات مهمة ودوريات، وألف عددا من الكتب، ولذلك فهو يستحق الإحتفال به، وتكريمه من قبل نقابة الصحفيين العراقيين.
أحييه، وأتمنى له التوفيق في مسؤوليته، وارجو أن تمضي الأمور بخير بالنسبة للجميع الذين يعملون في إدارة الدولة لتكون الايام القادمة أفضل وأجمل وأكبر أملا خاصة مع ظهور أجيال شابة واعدة..

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة