Skip to main content

لبنان.. دعوة للإضراب العام بالتزامن مع انتهاء مهلة الحريري والمتظاهرون متمسكون بخيار "إسقاط النظام"

عربية ودولية الاثنين 21 تشرين أول 2019 الساعة 12:19 مساءً (عدد المشاهدات 552)

بغداد  /  سكاي برس

دعا المتظاهرون في لبنان إلى الإضراب العام في جميع أنحاء البلاد، الاثنين، واستمرار التظاهر وغلق الطرق في بيروت، وذلك بالتزامن مع انتهاء المهلة التي حددها رئيس الوزراء سعد الحريري لتقديم خطة إصلاحات ترضي الشعب اللبناني، على حد وصفه.
وكان رئيس الوزراء سعد الحريري، أمهل، حكومته وشركائه السياسيين، مهلة تصل إلى 72 ساعة، اعتبارًا من مساء يوم الجمعة الماضي، لتقديم خطة إصلاحات لتهدئة المظاهرات التي اندلعت في العاصمة بيروت وعدة مدن لبنانية منذ الخميس الماضي.

وقوبلت كلمة الحريري برفض من المتظاهرين في ساحة رياض الصلح المواجهة لمقر الحكومة في لبنان، بالرفض، وردد المتظاهرون هتافات تطالب برحيل حكومة الحريري وكافة الأطراف السياسية المشاركة فيها.


ومن المقرر أن تجتمع الحكومة اللبنانية، الاثنين، للإعلان عن حزمة من الإصلاحات الاقتصادية التي تقترحها لحل الأزمة الراهنة في البلاد.

وكان 4 وزراء في حكومة سعد الحريري زعيم تيار المستقبل، أعلنوا استقالتهم من منصبهم استجابة لمطالب المتظاهرين.

وتستمر المظاهرات في بيروت ومدن لبنانية أخرى لليوم الخامس على التوالي، حيث يشارك الآلاف في مظاهرات ضخمة في العاصمة بيروت وعدة مدن أخرى.
وكانت المظاهرات اندلعت في لبنان، الخميس الماضي، احتجاجا على قرارات اقتصادية بفرض ضرائب جديدة، وعلى الرغم من إلغاء الحكومة اللبنانية لتلك الضرائب، إلا أن المظاهرات تصاعدت بشكل متسارع، ويطالب المتظاهرون بإقالة الحكومة الحالية.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة