Skip to main content

سخرية في مواقع التواصل الاجتماعي من قرار عبد المهدي الخاص بــ اطلاق عملية عسكرية بمشاركة الحشد ..

شؤون محلية السبت 20 تموز 2019 الساعة 16:15 مساءً (عدد المشاهدات 606)

بغداد/ سكاي برس

سخر نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي من العملية العسكرية التي أطلقها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في منطاق شمال بغداد ومحيطها خاصة في ظل مشاركة الحشد الشعبي وأول ظهور صريح لقياداته وعلى رأسهم أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد.

وبحسب ما تم تداوله، اليوم، فقد ألمح النشطاء إلى أن الهدف من العملية ليس كما ذكر عبد المهدي محاربة داعش ومنع تسلل عناصره إلى تلك المناطق الحيوية، إنما الهدف هو بدء مرحلة جديدة لانتشار فصائل الحشد في مناطق ذات أغلبية سنية في ظل توترات تشهدها المنطقة وحديث عن محاولات أمريكية لتشكيل جيش من العشائر الموالية لواشنطن في مناطق قريبة من العاصمة إلى ناحية الغرب والشمال من العاصمة بغداد.

النشطاء قالوا إن اللقطات التي أظهرت حرص عبد المهدي على الاستماع إلى المهندس أحد أبرز رجال إيران العسكريين في العراق في موقع إطلاق العملية العسكرية التي أطلق عليها "إرادة النصر"، تؤكد تعاظم دور الفصائل المسلحة التابعة للحشد خلال الفترة المقبلة في المناطق المحيطة بزمام بغداد بالتزامن مع السيطرة الكاملة على طرق الإمداد القادمة من إيران إلى العراق، فضلا عن بداية إقامة مشروعات اقتصادية وتجارية ضخمة في تلك المناطق تحت إشراف فصائل الحشد.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة