Skip to main content

وفاة أية الله السيد عبدالله فاطمي نيا

عربية ودولية الاثنين 16 أيار 2022 الساعة 11:32 صباحاً (عدد المشاهدات 1318)

سكاي برس 

توفي المؤرخ الاسلامي آية الله السيد عبدالله فاطمي نيا، الاثنين، عن عمر يناهز 76 عاما.

وولد الفقيد عام 1947 بمدينة تبريز مركز محافظة آذربيجان ،وتتلمذ منذ الطفولة على يد والده مير اسماعيل فاطمي نيا الذي كان من علماء الدين العرفاء ومن ثم تتلمذ لنحو 30 عاما على يد عالم الدين ميرزا حسن مصطفوي الذي كان من تلامذة عالم الدين سيد علي قاضي.

وواصل دراساته الحوزوية ودرس العلوم الاسلامية والعرفان عند علماء كبار من امثال العلامة طباطبائي وسيد محمد حسن الهي طباطبائي (الشقيق الاصغر للعلامة طباطبائي) ومحمد تقي آملي وسيد رضا بهاء الديني ومحمد تقي بهجت والعلامة جعفري.

وكان للراحل العديد من المقالات والمؤلفات منها حول غيبة الامام المهدي (عجل الله تعالى فرجه الشريف) والقضايا الاسلامية الاخرى وكتاب “مآل العشق” وهو شرح حول قصيدة للامام الخميني باللغتين الفارسية والاوردية وكتاب حول الغدير يتضمن 40 حديثا من مصادر الشيعة والسنة حول حادث الغدير وشرح وتفسير زيارة “الجامعة الكبيرة” وكتاب “نغمة العشق”.

كما يعتبر آية الله فاطمي نيا أحد المفسرين البارزين لنهج البلاغة والصحيفة السجادية وقد ألقى محاضرات عديدة في هذا المجال.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة