Skip to main content

امريكا تكشف تحركات فصائل مسلحة عراقية وتبحث في كيفية مواجهتها والوقت المناسب لذلك

المشهد السياسي الأحد 29 آذار 2020 الساعة 13:02 مساءً (عدد المشاهدات 479)

بغداد / سكاي برس 

كشف مسؤول بواشنطن عن مؤشرات تفيد بأن كتائب حزب الله العراقي تسعى لمهاجمة القوات الأميركية، وأنها أصبحت أكثر جرأة، في حين تبحث إدارة ترامب خيارات المواجهة.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤول أميركي قوله إن المسؤولين يتلقون تقارير شبه يومية عن هجمات وشيكة من كتائب حزب الله العراقي على مرافق عسكرية أو دبلوماسية أميركية.

وأضاف المصدر أن الفصائل المسلحة المدعومة من إيران أصبحت أكثر جرأة في مهاجمة الجيش الأميركي في العراق، وأن هجماتها تكررت وأصبحت تُنفذ في وضح النهار.

وقالت الصحيفة إن إدارة ترامب تبحث اتخاذ خطوات لمواجهة هذه الفصائل دون إثارة انتقام مُكلف، إلا أنها منقسمة بشأن كيفية الرد وتوقيته.

وأفادت واشنطن بوست نقلا عن مصدرين اثنين أن الإدارة بحثت في الحادي عشر من الشهر الحالي قائمة من الأهداف، منها مواقع مرتبطة بالحرس الثوري في إيران وسوريا، إلا أن المقترح رُفض مخافة أن يترتب عليه تصعيد أكبر.

فيما سقط يوم الاربعاء صاروخين في المنطقة الخضراء والتي تضم مباني حكومية وبعثات أجنبية، بينها السفارة الأميركية ، وذلك بالتزامن مع تهديد أطلقه حزب الله العراقي باستهداف المنشآت الأميركية إذا نفذت أميركا إنزالا جويا ضد "مواقع قوات الأمن والحشد والمقاومة الإسلامية".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة