Skip to main content

هل سـيختار"البيت الشيعي" إعادة عبد المهدي من بين الخيارين ؟ ام سيتم ترشيح الشكري !

المشهد السياسي السبت 14 آذار 2020 الساعة 13:17 مساءً (عدد المشاهدات 499)

بغداد/ سكاي برس

كشف نائب في البرلمان، اليوم عن خيارين أمام الكتل السياسية لاختيار مرشح يتولى الحكومة الانتقالية الجديدة، بعد اعتذار محمد توفيق علاوي الذي كلف مطلع شباط الماضي من قبل رئيس الجمهورية.

وصرح النائب عن كتلة الاتحاد الإسلامي الكردستاني في البرلمان العراقي، جمال كوجر، في تصريح صحفي، بأن أسماء لمرشحين لتولي رئاسة مجلس الوزراء، مطروحة داخل البيت الشيعي الذي باتت كتله أمام خيارين.

وأضاف كوجر:" أن الخيارين أمام الكتل الشيعية في حسم مرشح رئاسة الحكومة، هما: الأول إعادة تكليف، أو إبقاء رئيس الوزراء المستقيل، عادل عبد المهدي، وهذا ما طرحته كتلة الفتح، متداركا ً، لكن لا نعرف إذا سيقبل به الآخرون من باقي الكتل".

وأكمل:" أما الخيار الثاني، هو تقديم مرشح جديد لرئاسة الحكومة، وهناك أسماء تطرح لكنها غير مؤكدة".

وأعلن كوجر" أن نواب الكتل الشيعية يتحدثون عن ترشيح، علي الشكري "نائب سابق، وكان يشغل منصب وزارة التخطيط سابقا"، وكذلك السياسي مصطفى الكاظمي "الذي يترأس جهاز المخابرات الوطني العراقي"، وهناك حديث هامشي من بعض النواب عن أسماء لا نستطيع كشفها كي لا تحترق أوراقهم، وحتى الآن لم يتم تبني أي مرشح بشكل مؤكد يطرح على أعضاء الكتل التي تمثل المكونين السني، والكردي في البرلمان.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة