Skip to main content

تيار الحكمة يبارك للعراق انبثاق معارضة "رسمية" ويتوعد باستجواب الوزراء وملاحقة الفاسدين

المشهد السياسي السبت 22 حزيران 2019 الساعة 15:13 مساءً (عدد المشاهدات 720)

بغداد  /  سكاي برس

أصدر تيار الحكمة بياناً بارك فيه انبثاق معارضة وصفها بالـ"رسمية" داخل مجلس النواب العراقي متوعداً باستجواب الوزراء ومحاسبة الفاسدين وكشف ملفاتهم.

وفي ما يلي نص البيان الذ أصدره التيار:-

بعد التوكل على الله، واتخاذ تيار الحكمة الوطني خيار المعارضة السياسية الوطنية الدستورية، التي مهدنا لها منذ حملتنا الانتخابية في ٢٠١٤، واكدنا لابد من اكتمال جناحي الديمقراطية اغلبية وطنية ومعارضة سياسية.
فأن كتلة الحكمة النيابية اذ تبارك للشعب العراقي انبثاق اول معارضة رسمية تؤكد استمرارها بنهجها الوطني واصطفافها مع الشعب للمطالبة بحقوقه المشروعة، وتكون صوته المعبر والصادح داخل قبة مجلس النواب.
كنا نبحث في خيار المعارضة منذ عام تقريبا واعددنا مشروعا كاملا فيها، ولم نرغب الذهاب اليها عشية تشكيل الحكومة لاننا اردنا منح الفرصة اللازمة لحكومة السيد عادل عبد المهدي، وحتى لا يقال ان الحكمة تريد خنق حكومة التكنوقراط حتى قبل ولادتها.
كتلة الحكمة النيابية اشرت كثير من الملاحظات على اداء الحكومة الحالية، شخصنا ضعف الأداء الحكومي في كثير من القضايا (الخدمات، مكافحة الفساد ، التراجع الامني ، العلاقة مع الاقليم ، وغيرها)
وسنقوم باستجواب الوزراء المتلكئين وممن عليهم ملفات فساد او عليهم شبهات ومخالفات، وشرع نوابنا بجمع الحقائق من اجل اجراء الاستجوابات للمسؤولين التنفيذيين.
نتطلع الى تفاعل الجميع مع المعارضة السياسية والمساهمة في تقديم الفاسدين والمتلكئين للاستجواب وسحب الثقة عنهم خدمة للصالح العام.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة