Skip to main content

ايـــــران تنتــــتقم لـــ سليمـــاني بـــ علــم ودرايـــة مـــــن امريكـــــا !!

عربية ودولية الأربعاء 08 كانون ثاني 2020 الساعة 14:58 مساءً (عدد المشاهدات 1009)

بغداد / سكاي برس 

كان الجيش الأميركي على علم مسبق بالهجوم الصاروخي، كما ذكرت شبكة "سي إن إن"، ونقلت عن مسؤول عسكري قوله إن الجيش الأميركي كان لديه تحذير مبكر بما يكفي من الهجوم الإيراني".

هذا وقد شنت إيران فجر الأربعاء هجومًا صاروخيًّا باليستيًّا على قاعدتين تتمركز فيهما قوات تابعة للجيش الأميركي، وللتحالف الدولي في العراق؛ انتقامًا لمقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني. استهدف القصف الصاروخي الذي انطلق من إيران قاعدة عين الأسد الجوية، التي تقع في محافظة الأنبار في غرب العراق.

كما طاول القصف أيضًا قاعدة عسكرية في مطار أربيل في إقليم كردستان في شمال العراق؛ حيث تتمركز أيضًا قوات التحالف الدولي، ومن ضمنها قوات أميركية.

وقال المسؤول الأميركي الذي فضّل عدم الكشف عن اسمه، إن 10 صواريخ سقطت على قاعدة عين الأسد؛ فيما ضرب صاروخ آخر قاعدة مطار أربيل؛ فيما أخفقت أربعة صواريخ في الوصول إلى أهدافها. وأوضح البنتاغون أن الجيش الأميركي يُجري "تقييمًا أوّليًا للخسائر"، ويدرس "الرد" على الهجوم. 

هذا و لم ترد على الفور تقارير عن سقوط إصابات بشرية في أي من القاعدتين. وكانت القاعدتان في حالة تأهب قصوى نظرًا إلى وجود مؤشرات تفيد بأن النظام الإيراني قد يخطط لمهاجمة قوات ومصالح أميركية في المنطقة؛ وهو الأمر الذي قد يفسر عدم سقوط قتلى.

فــ إيران تملك صواريخ عالية الدقة، ونحن نعلم ذلك، ونعلم أيضا أن بإمكانها ضرب هدفها بالطريقة الصحيحة في حال هي أرادت ذلك". ووفقا للتقرير الأولي، قالت شبكة " سي ان ان " إن ايران ضربت الجزء غير المأهول من قاعدة الأسد.. أما في أربيل فالصواريخ سقطت في أحد الحقول"..وأوضحت "كان للجيش الأميركي ما يكفي من التحذيرات بشأن الضربة، مما جعل الجنود يطلقون صافرات الإنذار في الوقت المناسب ويختبئون في مكان آمن".وكانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) ذكرت في بيان رسمي أن إيران أطلقت أكثر من 12 صاروخا على القاعدتين، فيما نقلت شبكة "فوكس نيوز" عن مسؤول قوله إن عدد الصواريخ بلغ 15.وفي أعقاب الضربة.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تغريدة على تويتر "كل شيء على ما يرام! لقد أطلقت صواريخ من إيران على قاعدتين عسكريتين في العراق. تقييم الخسائر والأضرار جارٍ الآن. حتى الآن كل شيء على ما يرام".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة