Skip to main content

كيف استعانت حكومة كردستان بــ بريطانيا لــ "الاستيلاء" على نفط كركوك ؟!

المشهد السياسي الأحد 04 آب 2019 الساعة 10:22 صباحاً (عدد المشاهدات 2469)

بغداد/ سكاي برس

وجهت صحيفة بحرينية الاتهام لــ رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، بالتواطؤ مع إقليم كردستان في تهريب نفط كركوك بعيدا عن أعين الحكومة العراقية.

وبحسب الصحيفة، فقد قرر عبد المهدي التزام الصمت تجاه سيطرة شركة بريطانية ضخمة تعمل في مجال النفط على حقول محافظة كركوك المتنازع عليها بين أربيل وبغداد.

وقالت إن شركة بريتش بتروليوم الإنجليزية بدأت بالفعل في استخراج النفط العراقي من حقول كركوك بعد اتفاقات بين حكومة إقليم كردستان والشركة.

ونقلت عن النائب التركماني السابق جاسم جعفر القيادي في حزب الدعوة قوله إن شركة بريتش بتروليوم استحوذت بالفعل على آبار النفط في منطقة "طق طق" الواقعة بين كردستان ومحافظة كركوك بشكل سري من دون علم شركة سومو النفطية وحكومة بغداد، كاشفا استعانة الإقليم بعدد من الشركات الأجنبية للاستحواذ على آبار النفط بكركوك بشكل سري، وهي خطوة تضع الحكومة العراقية في حرج بالغ وعداء مع دول عظمى إذا ما قررت الاعتراض.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة