Skip to main content

وزارة الدفاع الايرانية .. تدعوا العراق لــ تنفيذ الاتفاقات العسكرية ..

المشهد السياسي الخميس 04 تموز 2019 الساعة 12:22 مساءً (عدد المشاهدات 491)

بغداد/ سكاي برس

دعا وزير الدفاع الايراني امير حاتمي، اليوم، نظيره العراقي نجاح الشمري، الى تنفيذ الاتفاقات الدفاعية العسكرية السابقة المبرمة بين الجانبين، فيما اشار الى ان امن العراق واستقراره يصب في مصلحة المنطقة.

وأكد حاتمي خلال اتصال هاتفي مع وزير الدفاع نجاح الشمري، بحسب بيان لوزارة الدفاع الايرانية على "ضرورة تنفيذ الاتفاقات الدفاعية العسكرية السابقة المبرمة بين الجانبين"، معربا عن امله بأن "يشهد البلدان مزيدا من التنمية وتعزيز التعاون الدفاعي والعسكري خلال فترة تولي الشمري حقيبة الدفاع في العراق".

واضاف ان "دعم حكومة وشعب العراق هو جزء من السياسات المبدئية للجمهورية الاسلامية الايرانية"، مبينا ان "العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية العراق، وطيلة اكثر من عقد مضى، بلغت وضعا نموذجيا يضرب به المثل بفعل الإرادة والفهم المشترك لدى القيادتين السياسيتين للبلدين".

وتابع اننا نعتبر امن العراق واستقراره وتقدمه يصب في مصلحة المنطقة، وقد دافعنا عنه دوما.

 ولفت الى دور القوات العراقية المسلحة في هزيمة الجماعات الارهابية وإرساء الاستقرار والامن في هذا البلد، داعيا الشعب العراقي ان يفخر بقواته المسلحة، لأن هذه الملحمة لا يمكن نسيانها في التاريخ ابدا.

وأوضح ان العلاقات بين القوات المسلحة للبلدين، وطيلة السنوات الماضية، بلغت مرحلة جيدة من التعاضد والاواصر والثقة والصداقة”، مؤكدا “ضرورة تعزيز وتطوير العلاقات الدفاعية بين الجانبين.

واشار الى "ضرورة استمرار التشاور والتعاون الوثيق بين البلدين بشأن القضايا الاقليمية والثنائية"، موجها الدعوة الى وزير الدفاع العراقي للقيام بزيارة الى الجمهورية الاسلامية الايرانية.

من جانبه، اكد الشمري ان "البلدين الصديقين والشقيقين العراق وايران، لديها العديد من المصالح المشتركة”، مشيرا الى ان “استقرار البلدين وأمنهما مترابط ببعضه".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة