Skip to main content

هيئة الاستثمار تصدر توضيحاً حول حقيقة الاستيلاء على العقارات المجاورة لمطار بغداد

شؤون محلية الأربعاء 03 تموز 2019 الساعة 14:09 مساءً (عدد المشاهدات 739)

بغداد  /  سكاي برس

أصدرت الهيئة الوطنية للاستثمار توضيحا حول تأهيل وتطوير الاراضي المجاورة لمطار بغداد، مبينة عدم المساس بالاراضي الخاصة والمشغولة من قبل المواطنين.
وذكرت الهيئة في بيان لها، ان قرار مجلس الوزراء الموقر رقم ( 175 ) لسنة 2019 الخاص بتطوير هذه الأراضي وفقا لقانون الأستثمار رقم (13) لسنة 2006 المعدل يشمل ما يأتي:
1- الأستثمار يشمل جزء من الأراضي المحيطة بمطار بغداد الدولي والبالغة مساحتها 16 الف دونم من أصل 106 الف دونم متروكة وعائدة الى الدولة دون المساس بأي حقوق لأراضي خاصة وعائدة ومشغولة من قبل المواطنين حيث تم أستبعادها سواء كانت دور سكنية أو منشآت أو أراضي زراعية أو مشاريع ولا صحة لما أثير بشأن أستملاك الهيئة لتلك الأراضي ومصادرتها من أصحابها لأغراض تنفيذ المشروع .
2- تشمل الخطة الخاصة بتطوير وتأهيل الأراضي المحيطة بالمطار أنشاء مراكز تجارية ، أقتصادية ، تعليمية ، بحوث وخدمات طبية ، بالأضافة الى مراكز ترفيهية ورياضية وبما يتلائم مع المعايير العالمية هذا فضلا عن أنشاء 5 الأف وحدة سكنية يتم تمليكها الى المواطن العراقي الأمر الذي يسهم بتحقيق التنمية الأقتصادية الى البلد من خلال رفع قيمة الأراضي وأعادة المنشأت الى الدولة بعد أنتهاء مدة الأستثمار فيها فضلاً عن توفير فرص عمل متنوعة لسكان هذه المناطق والمحيطة بيها .
3- أقرت الهيئة الوطنية للاستثمار خطة تطوير وتأهيل المساحة المذكوره أعلاه والبالغة 16 الف دونم وفقا للتصميم المعتمد حيث وافق مجلس الوزراء على تخصيص4 الأف دونم الى شركة دايكو العالمية على أن يتم أستثمار المتبقي من المساحة والبالغة 12 الف دونم من قبل الشركات ورجال الأعمال العراقيين المؤهلين لتنفيذ هكذا مشاريع، علما بأن هناك مشاريع أستثمارية في هذه المنطقة لديها موافقات رسمية سابقة ولكنها متلكئة.
4- تجري الهيئة الوطنية للاستثمار حاليا مفاوضات مع مستثمرين وشركات عراقية رصينة لأستثمار جزء أخر من الأراضي المتبقية 12 الف دونم والمملوكة للدولة وبما ينسجم مع قرار مجلس الوزراء أنف الذكر وحسب التصميم المعتمد .
وقالت الهيئة "انها تستغرب من الهجمة الأعلامية المغرضة التي تستهدف عملية البناء والأعمار في البلد، وتذكرنا هذه الأيام بالحملة الشرسة التي شنتها أطراف مشابهه على مشروع بسماية السكني الذي يعد وبشهادة الكثيرين أحد أهم المعالم العمرانية الشاخصة في العراق".
وجاء بيان الهيئة ردا على تصريحات بعض النواب ووسائل الاعلام التي اكدت تحويل الاراضي المحيطة بمطار بغداد الدولي الى هيئة الاستثمار دون بدل نقدي اوتعويض عيني او مادي معتبرة ذلك تهجيرا قسريا للاهالي الساكنين في تلك المنطقة.
و دعا رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، لإيقاف تنفيذ اجراءات قرار مجلس الوزراء رقم (175) لسنة 2019 الخاص باستثمار الاراضي والعقارات في محيط مطار بغداد الدولي وذلك نظرا لورود شكاوى على وجود مخالفات قانونية وهدر للمال العام.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة