Skip to main content

لماذا "طرد" ترامب "كاتمة اسراره" من العمل ؟!

عربية ودولية السبت 31 آب 2019 الساعة 11:52 صباحاً (عدد المشاهدات 622)

بغداد/ سكاي برس

نقلت صحيفة "بوليتيكو" عن مصادر قولها إن مادلين ويسترهوت، المساعدة الشخصية لرئيس الولايات المتحدة دونالد ترامب، اضطرت لترك منصبها بعد أن أفشت للمراسلين أسرار علاقة الرئيس ببناته.

ووفقا للصحيفة، قالت ويسترهوت في حديث مع الصحفيين لم يكن مخصصا للتسجيل، إن العلاقة بينها وبين ترامب أفضل من العلاقة بينه وبين ابنتيه إيفانكا وتيفاني.

بالإضافة إلى ذلك، كشفت أن الرئيس لم يرغب بالتقاط صور له مع ابنته تيفاني، لأنه يعتبرها ممتلئة جدا، كما قالت مازحة إن ترامب لا يمكن أن يميزها في حشد من الناس.

ووفقا للمصادر، تحدثت ويسترهوت عن علاقة الرئيس بأولاده في وقت سابق من شهر أغسطس في مأدبة عشاء غير رسمية مع وسائل الإعلام بينما كان ترامب في نادي Bedminster للغولف في نيوجيرسي.

وأبلغ ترامب المراسلين يوم السبت أن مساعدته ويسترهوت كانت موظفة جيدة جيدا ومتعاونة تماما، لكنه اعترف بأن كلماتها “كانت هجومية أحيانا” وفي الوقت نفسه، أكد أنه يحب ابنته تيفاني، مشيرا إلى أنها “شخص رائع وتدرس بجد”.

في وقت سابق أفيد بأنه تم طرد المساعدة الشخصية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب مادلين ويسترهوت.

وكما ذكرت صحيفة نيويورك تايمز، فإن سبب الفصل كان التسريبات التي أفشت بها ويسترهوت البالغة من العمر 28 عاما في ما يتعلق بالحياة الأسرية للرئيس وبعض تفاصيل أنشطة عمله.

ووفقا للصحيفة، علم ترامب بهذه التسريبات يوم الخميس وقرر على الفور فصل الموظفة من العمل.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة