Skip to main content

نجم الدين كريم يمارس حياته الطبيعية في اربيل.. وحركة التغيير تتسائل.. أين مجلس مكافحة الفساد؟

المشهد السياسي الأحد 16 حزيران 2019 الساعة 16:42 مساءً (عدد المشاهدات 580)

بغداد  /  سكاي برس

وصف النائب عن كتلة التغيير غالب محمد علي، اليوم الاحد، عودة محافظ كركوك السابق نجم الدين كريم الى اربيل لممارسة حياته الطبيعية بـ "الضربة" للقضاء العراقي، مبينا ان ما تحدث عن رئيس الوزراء بشأن مجلس مكافحة الفساد لن يكون اكثر من اكذوبة.

وقال علي في بيان ، ان "رئيس الوزراء شكل مجلس الفساد لمحاربة المفسدين ومن عليهم شبهات فساد واليوم نتفاجأ من وصول محافظ كركوك السابق الى اربيل دون ان يكون هنالك اي رد فعل للحكومة العراقية حول هذا الامر وكانه غير مطلوب للقضاء العراقي".

ودعا "رئيس الوزراء من خلال مجلس مكافحة الفساد الي اخذ دوره الذي اسس من خلاله وان يطالب الاقليم بتسليم نجم الدين للقضاء العراقي كونه متهم بقضايا اختلاس مرفوعة من قبل النزاهة في محافظة كركوك".

واضاف انه "اذ لم يستطع مجلس الفساد من اخذ دوره امام شخص مثل نجم الدين معروف للجميع بفساده فان هذا المجلس وجوده من عدمه لا يؤثر ولن يكون رادع لا لنجم الدين ولا لأمثاله"، موضحا ان "ما تحدث عنه رئيس الوزراء بمحاربة الفساد من خلال هذا المجلس لن يكون اكثر من اكذوبة".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة