Skip to main content

نجاة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي من محاولة اغتيال فاشلة

المشهد السياسي الأحد 07 تشرين ثاني 2021 الساعة 10:52 صباحاً (عدد المشاهدات 266)

سكاي برس /

اعلنت خلية الإعلام الأمني اليوم الاحد، تعرض رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي لمحاولة اغتيال فاشلة فجر اليوم ، بوساطة طائرة مسيرة تحمل متفجرات استهدفت منزله في بغداد.

وقالت الخلية في بيان: ”محاولة اغتيال فاشلة تعرض لها السيد رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، بوساطة طائرة مسيرة مفخخة حاولت استهداف مكان إقامته في المنطقة الخضراء ببغداد. دولة الرئيس لم يصب بأي أذى وهو بصحة جيدة“.

وأضاف البيان أن القوات الأمنية تقوم من جانبها بالإجراءات اللازمة بصدد هذه المحاولة الفاشلة.

وأكد مصدر أمني ،تعرض 4 من عناصر حراسة رئيس الوزراء لجروح إثر استهداف الطائرة المسيرة لمنزل الكاظمي.

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن.

ونقلت وكالة رويترز على لسان دبلوماسيين غربيين موجودين في المنطقة الخضراء التي تضم مباني حكومية وسفارات أجنبية، قولهم إنهم سمعوا دوي انفجارات وإطلاق رصاص في المنطقة.

وأكد رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي أنه بحالة جيدة، وكتب تغريدة على صفحته في تويتر قال فيها: ”كنت وما زلت مشروع فداء للعراق وشعب العراق. صواريخ الغدر لن تثبط عزيمة المؤمنين، ولن تهتز شعرة في ثبات وإصرار قواتنا الأمنية البطلة على حفظ أمن الناس وإحقاق الحق ووضع القانون في نصابه. أنا بخير والحمد لله، وسط شعبي، وأدعو إلى التهدئة وضبط النفس من الجميع، من أجل العراق“.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة