Skip to main content

اشتباكات عنيفة بين أرمينيا وأذربيجان في إقليم قره باغ

عربية ودولية الاثنين 28 أيلول 2020 الساعة 18:25 مساءً (عدد المشاهدات 483)

سكاي برس /

أفاد متحدث باسم وزارة الدفاع الأرمينية في بيان أن "المواجهات العنيفة تواصلت خلال الليل"، في حين أكد مسؤولون في وزارة الدفاع في قره باغ مقتل 15 مسلحا، ما يرفع حصيلة القتلى في صفوف الانفصاليين المسلحين إلى 39 منذ اندلعت المواجهات الأحد.

 

 كما لقي خمسة مدنيين أذربيجانيين ومدنيان أرمينيان من قره باغ مصرعهم، وفقا حصيلة أُعلن عنها الأحد. ولم تعلن أذربيجان عن خسائرها العسكرية.

 

 وقد تكون الخسائر أكبر بكثير، لكن كل طرف أكد أنه ألحق مئات الخسائر بالطرف الآخر، ونشر الجانبان صورا لدبابات مدمرة.

 

 كما ذكرت وزارة الدفاع في قره باغ أنها استعادت المواقع التي خسرتها في اليوم السابق، لكن أذربيجان أكدت أنها سيطرت على المزيد من الأراضي.

 

   وقالت وزارة الدفاع في أذربيجان، البلد القوقازي الذي أنفق بسخاء على التسلح في السنوات الأخيرة بفضل الثروة النفطية، إن قواتها "قصفت مواقع العدو بالصواريخ والمدفعية والطيران (...) وسيطرت على عدة مواقع استراتيجية في ضواحي قرية تاليش. العدو يتراجع".

 

ووقع رئيس أذربيجان إلهام علييف مرسوما بالتعبئة العسكرية في ثاني يوم من الاشتباكات التي تبادل الطرفان، اللذان خاضا حربا على الإقليم في التسعينيات، اللوم على سبب اندلاعها. وأكد كل طرف سقوط قتلى في صفوفه.

كما ذكرت وزارتا الدفاع في أرمينيا وأذربيجان أن قواتهما استمرتا في القتال طيلة الليل وأن المعارك استؤنفت صباح الاثنين مع نشر مدفعية ثقيلة على الجانبين، على خلفية نزاع حول منطقة ناغورني قره باغ التي تشهد مواجهات هي الأعنف منذ العام 2016. وأعلنت أذربيجان الاثنين التعبئة العسكرية جزئيا في أعقاب هذه الاشتباكات. كما أكد مسؤولون في المنطقة المتنازع عليها  مقتل 15 مسلحا انفصاليا أرمينيا، مما يرفع حصيلة القتلى منذ بداية المواجهات إلى 39 قتيلا.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة