Skip to main content

نفاق المثقف العراقي

مقالات الثلاثاء 23 تموز 2019 الساعة 13:44 مساءً (عدد المشاهدات 804)

د. علي النشمي
امس اتصلت بصديق وهو كاتب معروف مستغربا من تعليق له في الفيس بوك يمجد بنوري السعيد ويذم عبد الكريم فقلت له لماذا اخي هذا التحول وانا اعرفك واعرف عائلتك انتم كنتم تتحدثون وبفخر عن عبد الكريم ودائما الذم بالسعيد فقال لم يحصل اي تغير عندي ابدا ولكن يا اخي العراقيين هكذا اذا ما اتأيدهم بما يقولون ستصبح عدو لهم وانت يا د على خسرت اغلب جمهورك لأنك عارضت ما يقولون وانا لا اريد ان اكون عدوا لهم لذلك كتبت ما يريدون فقلت له اذا اين الرسالة واين شرف الكلمة فقال لي ياخي انت واهم هولاء العراقيون لا يريدون ناصح ابدا بل يردون من يضحك عليهم فهم شعب خخخاااااايييييسسسسسس هكذا قالها والله شعب خايس ما ايريد الصح فقط أن لا تعارضه وهو مرة اتشوفه معك ومرة ضدك وبلا سبب اتريدين اني اكتب بما يتعارض مع هولاء الرعاع حسب قولة السئ فقلت له اذا اسكت لماذا تردد عبارات لا تؤمن بها وضد افكارك فقال خوية علاوي انت شبيك ليش هم الذين يكتبون في الفيس من نسوان وزلم ليش همه هامهم الشعب وتثقيفه الكل يكتب من اجل التعليق واللايك وكسب الأصدقاء والمتابعين ثم قال زين انت ما أتريد اتروح للبرلمان زين هو منو راح ينتخبك اذا انت تعارض رأي العراقيين شوف بابا الحكيم البارحة الاف طلعوا علية في االبصره يرددون يا دودة وقبل فترة كان هو الزعيم هولاء مو مال واحد يخدمهم بل يتكفه شرهم علاوي انت شبيك رايح بذاك الراي فقلت له اشكرك لهذا الكلام الذي يؤكد انهيار كبيرا ليس في عقول المراهقين والبسطاء بل اصاب من هم مثقفين . انتهى الحوار مع الصديق المثقف.
لكني والله لن ارضخ لهذا الانهيار الذي أصاب شعبنا وتحول قناعاته بسبب القنوات المعينه بل هي فناة تلفزيونية واحده وبعض المواقع التي غيرت رأي الناس في سنتين فقط .
أنها مسؤلية المثقف امام الله وامام نفسة وهي كما قال الرسول أن زكاة العلم نشرة ومن الواجب القيام بذلك لا لغرض او فائدة شخصية ابدا والله انه العراق أيها الإخوة الذي دافع الكثير بأرواحهم من أجله فإن سكتنا وعدم توعية أبنائنا وتركهم عرضة للفكر الضال فإننا سنكون مثل الأب الذي يقف مكتوف الأيدي امام انتشار الكرستال بين ابناءه بقوله شسويلهم.
اعرف انني اخسر الكثير من جمهوري بذاك حسب قول صديقي المثقف الانتهازي ولكن لن ارضخ المهم عندي إرضاء العراق وإرضاء الله وإرضاء ضميري فإني منذ اسبوع والله والله لا انام بسبب سيطرت بعض الصفحات على تفكير شعبنا من الجيل الجديد الذي لا يعرف القراءه بل فقط ما يأتي له من الانترنيت ولذلك قررت أن ابدا حملة للتوعية ضد هذه الصفحات الشرسة وحتما سيكون هجومهم علي شرسا وساتهم بكل الصفات القذرة منها بعثي وشيوعي وصدامي واسرائيلي وايراني وأمريكي و ساقط وحرامي و شاذ وعميل ........فإنهم جاهزون لذلك وهي صفة الضعيف دائما الشتم والسب والتلفيق.
والله والوطن من وراء القصد.
ولكن فقط سوالي من سيقف معي ام ساترك وحيدا اقاتل .....حسينا اخر

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة