Skip to main content

مرشح الرئاسة الامريكية: تركت طفلاً عراقياً جريحاً يموت

عربية ودولية الثلاثاء 04 حزيران 2019 الساعة 11:39 صباحاً (عدد المشاهدات 2415)

بغداد  /  سكاي برس

إعترف المرشح الرئاسي عن الحزب الديمقراطي للانتخابات الامريكية المقبلة عام 2020 “سيث مولتون”  قيامه بترك طفل عراقي يموت بعد أن تعرض لاصابة بإطلاق نار من زملائه.
وقال مولتون في تصريح صحفي إنه “كان ضمن إحدى الدوريات العسكرية اثناء العمليات العسكرية عام 2003، حيث فتح زملائه النار على مجموعة من السيارات التي كانت تنقل جنوداً، ليتبين لاحقاً أن بين السيارات عربات مدنية وفي احداها عائلة عراقية”.
وأضاف أنه “اقترب من العائلة ووجد طفلاً على الغالب بعمر خمس سنوات مصاب ويصرخ من الالم ومرمي على الطريق، موضحاً أنه مرر بجانبه في عربته وتركه ليموت، وأنه كان أحد أصعب القرارات في حياتي”.
وأوضح مولتون “سأتذكر وجهه حتى اموت، معترفاً بإصابته بأعراض ما بعد الصدمة بسبب الحادثة”.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة