Skip to main content

عشائر كربلاء تمهل الحكومة 72 ساعة لــ تسليم قتلة المتظاهرين .. ومرصد "نتبلوكس" لمراقبة الإنترنت يصدر بيان ..

المشهد السياسي الثلاثاء 05 تشرين ثاني 2019 الساعة 12:18 مساءً (عدد المشاهدات 934)

بغداد/ سكاي برس

تجددت الاحتجاجات الشعبية في العديد من المدن العراقية، الثلاثاء، في حين عادت خدمة الإنترنت بعد أن عمدت السلطات العراقية إلى قطعها طوال ساعات مساء الاثنين.

فقد شهدت العاصمة العراقية بغداد مظاهرة في حي السيدية، فيما خيم الهدوء على المناطق القريبة من منطقة العلاوي وجسر الأحرار وسط بغداد، بحسب ما ذكرت وسائل اعلام دولية ومحلية .

ولليوم الثالث على التوالي، أغلق المتظاهرون العراقيون العديد من الطرقات في بغداد، وذلك تنفيذا للإضراب العام الذي دعا إليه ناشطون، ردا على تجاهل الحكومة لمطالبهم.

وكانت المواجهات بين المحتجين وقوات الأمن، امس، قد أسفرت عن مصرع 5 أشخاص على الأقل، حيث وصلت الاحتجاجات إلى شارع الرشيد وسط بغداد ومحاولة المتظاهرين عبور جسر الأحرار، بهدف تنفيذ العصيان المدني.

وإلى الجنوب من العاصمة العراقية، وتحديدا في كربلاء، أمهلت عشائر كربلاء الحكومة العراقية، مساء امس، 72 ساعة لتسليم قتلة المتظاهرين من شباب المدينة.

وكانت مصادر عراقية قد أفادت بمقتل 4 متظاهرين خلال تفريق قوات الأمن لتظاهرات أمام القنصلية الإيرانية في المدينة وحاصر محتجون غاضبون مبنى القنصلية للمرة الثانية خلال 24 ساعة.

وأظهرت صور بثها ناشطون عددا من الجرحى يتلقون إسعافات أولية بعد تعرضهم للإصابة خلال الاحتجاجات في كربلاء.

وعلى صعيد آخر، أعادت السلطات العراقية خدمة الإنترنت بعد قطعها في بغداد ومعظم أنحاء العراق طيلة ساعات مساء الاثنين .

وكان مرصد "نتبلوكس" لمراقبة الإنترنت، قد قال في بيان مساء الاثنين، إن خدمات الإنترنت انقطعت، موضحا أن اتصالات الإنترنت العامة انخفضت لما دون 19 بالمئة عن المستويات المعتادة، مما قطع الخدمة عن عشرات الملايين من المستخدمين في بغداد، وتأثرت أيضا البصرة وكربلاء ومراكز سكانية أخرى.

وهذه ليست المرة الأولى التي تقطع فيها السلطات العراقية خدمات الإنترنت، حيث سبق لها أن قطعتها في مواجهة موجة الاحتجاجات.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة