Skip to main content

تحالف العبادي "مُهدد" بإنسحابات جديدة بعد إحتوائه 27 كياناً.. هذه الاسباب والكتل المنسحبة

المشهد السياسي الاثنين 29 كانون ثاني 2018 الساعة 11:45 صباحاً (عدد المشاهدات 3294)

بغداد / سكاي برس

توقع مراقبون في حزب الدعوة الإسلامية، ان عدد من الكيانات والكتل المنضوية في تحالف "النصر" الذي يقوده رئيس الوزراء حيدر العبادي، ستنسحب من التحالف الاخير، بعدما وصل عدد كياناته إلى 27 كياناً، وذلك بعد أسبوع من قرار مجلس النواب تحديد موعد الاقتراع في الـ 12 من أيار المقبل.

وذكرت صحيفة "المدى" في تقرير، تابعته سكاي برس، ان قياديا في حزب الدعوة الإسلامية، طلب عدم كشف اسمه، أفاد بان "بعض الكيانات المنضوية في تحالف النصر الذي يقوده رئيس الوزراء حيدر العبادي بدأت تفكر بالانسحاب نتيجة لكثرة الكتل وعدد المرشحين لكل كتلة، لا سيما الكتل السنية" مؤكداً "وصول عدد كيانات تحالف النصر إلى 27 كياناً".

وأضاف أن "الحراك مازال جاريا بين القوى المنضوية في تحالف النصر لبحث أسماء المرشحين وتوزيعها على التسلسلات في القوائم الانتخابية"، مشدداً على أن "الأمور غير محسومة وهي قيد البحث والتفاوض".

فيما أكد القيادي الآخر في حزب الدعوة النائب علي العلاق، أن "الكثير من كيانات تحالف النصر بدأت بمناقشة أسماء مرشحيها داخليا بشكل تدريجي قبل ان ترفعها للتحالف"، مبينا ان الخطوات تسير وفق ما مخطط لها.

وبشأن المعلومات عن نية عدد من كيانات تحالف "النصر" الانسحاب، رد العلاق، قائلا "لا علم لي بهكذا معلومات ولم أخبر بهذا الشيء على الإطلاق"، وتابع ان "كيانات تحالف النصر بدأت قبل أيام قليلة بمراجعة أسماء مرشحيها وهي مستمرة لحين البت بها قبل المواعيد التي حددتها مفوضية الانتخابات".

 وأشارت مصادر مطلعة في وقت سابق، إلى ان تحالف "النصر" يشهد حراكاً داخلياً كبيراً لبحث أسماء مرشحيها للانتخابات البرلمانية المقبلة والتسلسل في القائمة الانتخابية من أجل تقديمها الى التحالف ومن ثم الى مفوضية الانتخابات التي تصادق عليها.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة