Skip to main content

نائب ايراني يتهم مرجعيات شيعية بالتخلف والسبب؟

عربية ودولية الأربعاء 05 تشرين أول 2016 الساعة 14:37 مساءً (عدد المشاهدات 603)

بغداد/ سكاي برس:ah

وصف نائب رئيس البرلمان الإيراني السياسي المعتدل علي مطهري، الاربعاء، بعض المرجعيات الدينية في بلاده بالمتخلفة، مضيفًا إن "نهج بعض المرجعيات الدينية يذكر بدور الكنيسة في العصور الوسطى المتخلفة".

ويأتي انتقاد النائب علي مطهري بعدما دعا المرجع الديني محمد يزدي، أمس، منتخب بلاده لكرة القدم لعدم مواجهة كوريا الجنوبية ضمن تصفيات أمم آسيا المؤهلة لكأس العالم في روسيا 2018، حفاظًا على ما اسماه بـ"حرمة شهر محرم  وذكرى مقتل الإمام الحسين بن علي".

وقال نائب رئيس البرلمان الإيراني في رسالة بعثها إلى المرجع يزدي، إن "مطالبتكم المنتخب الإيراني لكرة القدم بعدم مواجهة كوريا الجنوبية، مطلب لا يمكن هضمه، ومثل هذه التصريحات بعيدة عن الدين وتسببت بإبعاد الناس عنه".

واعتبر علي مطهري إن "فرح وسعادة الإيرانيين في حال فوز منتخبهم على كوريا الجنوبية ليست إهانة لمقتل الإمام الحسين بن علي"، مبينًا أن "مواقف بعض المرجعيات الدينية أدت إلى هروب الناس من الدين والتشدد المفرط الذي يصدر من بعضهم حيال جملة من القضايا".

وسعى الاتحاد الإيراني لكرة القدم، إلى تأجيل المباراة أو تقديم موعدها المقرر في 11 من أكتوبر الجاري التي تصادف في يوم عاشوراء ذكرى استشهاد الحسين بن علي في واقعة كربلاء التي جرت في 61 هجرية.

ورفض الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا والاتحاد الآسيوي طلب تغيير موعد مباراة المنتخب الإيراني مع كوريا الجنوبية، محذرًا إيران من الإصرار على ذلك واحتساب خسارة لهم.

وطلب الاتحاد الإيراني أمس من مشجعي منتخب كوريا الجنوبية ارتداء القمصان السوداء في المباراة ضد إيران والتي ستقام في ملعب آزادي بطهران.

وذكرت وكالة أنباء "يونهاب" الكورية الجنوبية، أن "السفارة الكورية الجنوبية في طهران تسلمت رسالة من الاتحاد الإيراني لكرة القدم يطلب فيها بضرورة التزام مشجعي المنتخب الكوري بارتداء القمصان السوداء بمناسبة محرم الحرام ذكرى مقتل الحسين بن علي".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة