Skip to main content

تعرف على 7 عادات سيئة ستضر بـــ اسنانك !!

منوعات الأحد 24 تموز 2022 الساعة 14:17 مساءً (عدد المشاهدات 444)

متابعة _سكاي برس 

توفر العناية بصحة الأسنان الوقت والجهد والمال، إذ إن العمليات اللازمة لتنظيف الأسنان تقل تكلفتها كثيرًا عن تبعات العلاج الطبي.

وعندما نعتني بأسناننا لا نحتاج إلى زيارة الطبيب بكثرة، ونتجنب العمليات المكلفة، مثل: تركيب التيجان والجسور، ونحافظ على أسناننا الطبيعية مدى الحياة مقارنة بالحاجة لتركيب زراعة سنية.

ومن أبرز العادات السيئة المضرة بالأسنان:

قلة استخدام الفرشاة

نحتاج لتنظيف أسناننا بالفرشاة مرة على الأقل خلال اليوم، واستخدام خيط تنظيف الأسنان أيضًا مرة في اليوم.

ويتطلب تنظيف الأسنان بالفرشاة استخدام نوع الفرشاة المناسب، وتنصح الرابطة السنية الأمريكية باستخدام فرشاة الأسنان الكهربائية للحصول على أفضل النتائج، بفضل اهتزازها بسرعة عالية والوصول إلى مناطق لا تصلها الفرشاة العادية.

وفي حال استخدمنا الفرشاة العادية، يجب أن تكون ناعمة وغير مؤذية للثة، ويجب عدم التنظيف بالفرشاة بشدة لأن ذلك يؤذي اللثة، ويكشف في المستقبل عن جذور الأسنان.

وتتعدد نكهات وأنواع معجون الأسنان وتركيبته، ولكن يبقى احتواؤه على ”الفلورايد“ هو الأهم.

عدم استخدام خيط الأسنان

لا يسهم خيط الأسنان في إخراج بقايا الطعام من الأسنان فقط، وإنما يسهم أيضًا في التنظيف حول اللثة حيث تتجمع الجراثيم وتسبب رائحة سيئة للفم.

ولا يستخدم الناس عادة خيط الأسنان لأنهم يجدونه مملًا وصعبًا.

التدخين أو مضغ التبغ

يمثل التدخين ومضغ التبغ أمرين سيئين جدًّا لصحة الأسنان، إذ يسببان أمراضًا للثة، وتدهورًا في صحة الأسنان وفقدانها.

وتسبب المواد الموجودة في الدخان اصفرار الأسنان ورائحة الفم السيئة، فضلًا عن أن مضغ التبغ يسبب السرطان.

أكل الحلوى القاسية وحبات البوشار غير الناضجة

يسبب أكل الحلوى القاسية ضررًا للأسنان، إذ يؤدي إلى تجاويف فيها، وتدهور الأسنان بسبب السكر الموجود فيها.

أما مضغ حبات البوشار غير الناضجة وحبات القهوة والمكسرات الصلبة، فهو من أخطر الأمور على الأسنان، لأنه يسبب انكسار جزء من السن أو انكسارها بالكامل أحيانًا

أكل الطعام الحامض

يجب علينا تجنب الأكلات الحامضة التي تضر باللثة وتستهلك صحتها وتسبب انحسارها عن جذر السن المخفية تحتها، ما يجعل الأسنان تبدو صفراء وغامقة، مثل: فاكهة الكريفون، وعصير الطماطم، ومشروبات الرياضة.

جفاف الفم وقلة اللعاب

الماء أفضل مشروب للجسم، وعند شرب القليل منه، لا تتولد الكمية الكافية من اللعاب؛ ما يؤدي إلى جفاف الفم ونمو الجراثيم.

ويجب علينا شرب 8 كؤوس من المياه يوميًّا، وفي حال نسيان ذلك، يمكن حمل قارورة مياه معنا طول الوقت وشرب الماء منها كل بضع ساعات.

الامتناع عن زيارة الطبيب بانتظام

تساعد زيارة الطبيب بانتظام على تحديد المشكلات المحتملة مبكرًا ومعالجتها قبل أن تسوء وتصبح أكثر ألمًا.

ويجب رؤية الطبيب كل 6 أشهر تقريبًا، أو حسب ما ينصح به الطبيب الخاص؛ وفقا لموقع ”ساي تك ديلي“.

وعند الاعتياد على تجنب هذه الأمور البسيطة، تكون الفوائد التي نحصّلها عالية جدًّا وعوائدها على صحتنا لا تقدر بثمن.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة