Skip to main content

" باحث " يصنف أحد أسباب انهيار العلاقة الزوجية

منوعات الخميس 22 كانون أول 2022 الساعة 11:38 صباحاً (عدد المشاهدات 1090)

سكاي برس _ متابعة 

يصنف الباحث جون غوتمان أسلوب الدفاع من الأسباب الأربعة التي تنهي العلاقات الزوجية، وهي: "النقد والازدراء والدفاعية والمماطلة"، لأنها وفق غوتمان، أكبر مؤشر على الطلاق.

فعندما تكون كلماتك ونبرة صوتك ولغة جسدك دفاعية، تعطي شريكك الانطباع بأنك لا تأخذه على محمل الجد ولن تكون شخصًا مسؤولًا في العلاقة، وبالتالي، يؤدي هذا إلى إحداث فجوة بينكما تمنعكما من الوصول إلى القرارات التي تقرب الأزواج من بعضهم. وفي هذا الخصوص، يقدم غوتمان أمثلة وحلولا لكيفية التوقف عن اتخاذ موقف دفاعي في العلاقة.

لا تلقِ اللوم على الشريك

عندما تبدأ بالنزاع مع شريكك مستخدمًا عبارات الاتهام "أنت" وإلقاء اللوم على شريكك في مشاكل العلاقة، فإن هذا سيضعه في موقف الدفاع. أعد صياغة كلماتك باستخدام عبارات "أنا أشعر" وابدأ المحادثة بذكر ما تشعر به ثم ذكر ما تحتاجه. على سبيل المثال: "أشعر بالضيق عندما لا تساعد في المنزل، أحتاج منك المساعدة في غسل الأطباق في الليل"، ويساعد هذا الأسلوب في تحديد نغمة أكثر إيجابية للمحادثة.

اشكر شريكك وقدّره

من أهم الممارسات التي ستحدث فرقًا كبيرًا، أن تدع شريكك يعرف متى تكون ممتنًا وشاكرًا له، بما في ذلك الأشياء الصغيرة التي يفعلها، وكن محددًا كقولك: "شكرًا لك على الاستماع إلي الليلة الماضية"، ودع شريكك يعرف أنك تقدره وكن محددًا: "أنا أقدر حس الفكاهة لديك وأنك تحاول إسعادي عندما أشعر بالإحباط".

لا تقارن علاقتك بالآخرين

لا توجد علاقة مثالية، لذلك حاول أن تكون علاقتك جيدة بما فيه الكفاية وتذكر أنه لا أحد يمتلك الكمال.

فكر باعتزاز بشريكك أثناء وجوده بعيدًا

فكر لماذا اخترت شريك حياتك. فبينما من السهل التركيز على السلبية، فكر في 5 أشياء تحبها في شريكك واستمر في التركيز على تلك الأفكار طوال الوقت.

حان الوقت لتعديل طريقة تواصلك، اختر كلماتك بعناية وقم بتغيير الحوار لضمان علاقة مريحة وصحية.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة