Skip to main content

خامنئي يعين مسؤولا " مطلوبا دوليا" لـــ منصب عسكري رفيع

عربية ودولية الأربعاء 08 أيلول 2021 الساعة 21:07 مساءً (عدد المشاهدات 518)

سكاي برس/

أصدر المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي، الأربعاء، قراراً بتعيين وزير الداخلية أحمد وحيدي في منصب نائب القائد العام للقوات المسلحة للشؤون الأمنية، رغم أنه ملاحق دولياً في اتهامات جنائية وإرهابية.

وذكر مكتب القائد العام الأعلى للقوات المسلحة، أن ”قرارا للمرشد الأعلى يقضي بتعيين أحمد وحيدي في منصب نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة للشؤون الأمنية“.

وبحسب مواد الدستور الإيراني من المفترض أن يتولى المرشد الأعلى منصب القائد العام للقوات المسلحة، فيما يعين المرشد كبار القادة العسكريين، بجانب رئاسته لما يُعرف بـ ”قيادة الثورة“ التي تحدد السياسات العامة والإشراف على السلطات الثلاث: التنفيذية والتشريعية والقضائية.

وكان الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي قد تقدم بتشكيلة حكومته للبرلمان، حيث ضمت التشكيلة التي حازت الثقة عددا من الشخصيات التي وصفها مراقبون بـ ”المتطرفين“، وأبرزهم القيادي في الحرس الثوري أحمد وحيدي، الذي يتولى وزارة الداخلية.

ويُعد وحيدي واحداً من أبرز قيادات الحرس الثوري الإيراني ممن تولوا مناصب رفيعة في النظام، كان أهمها قيادة فيلق ”القدس“ المسؤول عن العمليات العسكرية خارج الحدود الإيرانية.

جدير بالذكر أن وحيدي ملاحق دولياً في اتهامات جنائية، منها ملف يتولاه القضاء الأرجنتيني، ويفيد بتورط المسؤول الإيراني في تفجير إرهابي استهدف المركز اليهودي الأرجنتيني الإسرائيلي (آميا) عام 1994، والذي راح ضحيته 85 شخصا وإصابة أكثر من 300 آخرين.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة