Skip to main content

السفير الايراني .. يكشف عن شمول قتلى إيرانيين بامتيازات وحصولهم على مرتبات مالية شهرية من مؤسسة الشهداء

المشهد السياسي الثلاثاء 31 آب 2021 الساعة 19:17 مساءً (عدد المشاهدات 600)

سكاي برس /

كشف السفير الإيراني ، إيرج مسجدي، عن شمول قتلى إيرانيين بامتيازات، وحصولهم على مرتبات مالية شهرية من مؤسسة الشهداء العراقية، جدلا واسعا وغضبا على مواقع التواصل الاجتماعي.

وخلال جلسة حوارية، أكد مسجدي، أن الضحايا الإيرانيين في الحرب مع داعش، مسجلون في مؤسسة الشهداء العراقية.

وقال مسجدي إن ”إيران وقفت مع الجانب العراقي، وقد استشهد عدد من الإيرانيين على الأراضي العراقية، وأسماؤهم مسجلة في مؤسسة الشهداء العراقية“.

وتساءل مواطنون عراقيون، عن سبب شمول الإيرانيين بامتيازات دائرة مؤسسة الشهداء، بسبب مقتلهم في العراق، خلال محاربتهم ضد تنظيم داعش، على الرغم من وجود عدد من القتلى _أيضا_ من جنود قوات التحالف الدولي، الذين لقوا مصرعهم، خلال مشاركتهم في الحرب ضد التنظيم المتطرف.

من جهتها، أوضحت دائرة شهداء وضحايا الإرهاب في المؤسسة، أن ”القانون رقم 2 لسنة 2016 الخاص بمؤسسة الشهداء، يتضمن العراقي وغير العراقي من الشهداء“.

وأضاف مدير الدائرة، طارق المندلاوي، في تصريح صحفي، أن ”المؤسسة مسجل فيها أسماء من الإيرانيين الذين أعدموا على يد نظام البعث من طلبة الحوزة وغيرهم، فضلا عن المستشارين والمقاتلين الإيرانيين الذين قاتلوا مع العراق ضد تنظيم داعش، وهم مشمولون بقانون المؤسسة جزاء وفائهم ووقوفهم ضد العمليات الإرهابية في العراق ودفاعهم عن المقدسات“.

وتقدم مؤسسة الشهداء العراقية، الرعاية والدعم لذوي الشهداء، وتقوم بتعويضهم ماديا ومعنويا، كما توفر فرص العمل والدراسة ومنحهم الأولوية فيها.

وتشير التقارير إلى مقتل 43 إيرانيا، بينهم 18 ضابطا خلال الحرب التي خاضتها القوات العراقية، ضد تنظيم داعش.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة