Skip to main content

اغلاق معبر حدودي مع ايران لاقتحام الاف الايرانين من اتباع الطريقة الكسنزانية لمشاركتهم مجلس عزاء المرشد

شؤون محلية الخميس 09 تموز 2020 الساعة 21:30 مساءً (عدد المشاهدات 454)

سكاي برس /

صرح مصدر مسؤول في حكومة إقليم كردستان شمالي العراق، الخميس، إغلاق معبر حدودي مع إيران "بشكل مؤقت"، على خلفية دخول مئات الأشخاص عنوة إلى الإقليم دون الخضوع لفحص كورونا.

وقال المصدرإن "حكومة الإقليم قررت إغلاق معبر باشماخ الحدودي مع إيران لمدة 24 ساعة".

وأضاف أن المعبر أغلق في تمام الساعة 5 من بعد ظهر الخميس، (14:00 تغ) وحتى التوقيت ذاته من يوم غد الجمعة.

وأوضح المصدر أن القرار يأتي على خلفية اقتحام ما بين 2000 و2500 إيراني من أتباع "الطريقة الكسنزانية" للمعبر والدخول عنوة إلى الإقليم، متوجهين إلى مدينة السليمانية (شمال) لحضور مراسم عزاء مرشدهم محمد الكسنزاني.

وأشار إلى أن سلطات الإقليم لا تسمح بدخول الأشخاص عبر المعبر دون الخضوع لفحص كورونا، خشية تفاقم الإصابات.

وتوفي مرشد الطريقة الكسنزانية محمد بن عبد الكريم الحسيني (82 عاما)، السبت الماضي، أثناء تلقيه العلاج بالولايات المتحدة. وتم نقل جثمانه إلى السليمانية، حيث سيدفن هناك لاحقا.

و"الكسنزانية"، واحدة من الطرق الصوفية في العراق، ومقرها الرئيسي بمحافظة السليمانية في إقليم كردستان، ولها فروع في عدد من المحافظات والعاصمة بغداد.

من جانبه، قال المتحدث باسم وزارة الصحة في حكومة الإقليم محمد قادر، في تصريحات لإعلام محلي، إنه "يجب التعامل مع الأشخاص القادمين من إيران على أنهم من المصابين بالفيروس، وعلى وزارة الداخلية بالإقليم التحرك ومنع دخولهم".

وأضاف أنه "يجب إعادتهم من حيث أتوا، وتشديد الإجراءات في النقاط الحدودية، ومنع إجراء مراسم الدفن والعزاء لأن الوضع سيصبح كارثيا".

وتحظر السلطات العراقية دخول الإيرانيين إلى البلاد، وكذلك إقامة مراسم العزاء والتجمعات العامة خشية تفشي كورونا.

وفي وقت سابق الخميس، أعلنت الصحة العراقية تسجيل 103 وفيات وألفين و170 إصابة بكورونا خلال أربع وعشرين ساعة الماضية، ما رفع مجمل الإصابات إلى 69 ألفا و612، والوفيات إلى 2.882.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة