Skip to main content

انطلاق عمليات "ابطال العراق " المرحلة الرابعة لملاحقة فلول داعش الارهابي

المشهد الأمني الأحد 26 تموز 2020 الساعة 11:42 صباحاً (عدد المشاهدات 273)

بغداد / سكاي برس 

أعلنت قيادة العمليات المشتركة، اليوم الأحد ,إنطلاق عملية جديدة من المرحلة الرابعة من عمليات “ابطال العراق” بهدف تعقب الخلايا “الارهابية” في محافظة ديالى، وتعزيز الأمن لعودة العوائل النازحة.

 

وذكر نائب قائد العمليات المشتركة عبد الامير الشمري: أنه و”بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، وبإشراف قيادة العمليات المشتركة، انطلقت عمليات أبطال العراق المرحلة الرابعة بتاريخ 11 تموز 2020 في محافظة ديالى، وقد امتازت في التكتيك عن المراحل السابقة ولخصوصية مسرح العمليات في ديالى”.

 

وبحسب البيان تستهدف هذه المرحلة، “ملاحقة الخلايا الإرهابية وخلق أجواء آمنة لعودة العوائل النازحة في مناطق ( المخيسة ، توكل ، حوض ديالى ، جنوب خانقين ، زور ام الحنطة، العبارة”.

 

بدوره، قال المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة، يحيى رسول، في تغريدة على تويتر، إنه و”استكمالاً لعمليات ابطال العراق، المرحلة الرابعة، شرعت القوات الأمنية بتنفيذ المرحلة الثالثة من العمليات بمحافظة ديالى مِن خلال ثلاثة محاور، لملاحقة الخلايا الإرهابية وخلق أجواء آمنة لعودة العوائل النازحة”.

 

وانطلقت عمليات ابطال العراق المرحلة الرابعة بتاريخ 11 تموز 2020 في محافظة ديالى، بإشراف قيادة العمليات المشتركة، وامتازت في التكتيك عن المراحل السابقة ولخصوصية مسرح العمليات في ديالى، وفقاً للبيان، الذي ذكر أن المرحلة الاولى مِن 11 ولغاية 13 تموز مِن خلال قطعات الجيش العراقي والشرطة الاتحادية والرد السريع والحشد الشعبي وتضمنت

إجراء عمليات بحث وتفتيش شاملة لقواطع مسؤولية التشكيلات وتدمير عدد مِن مضافات داعش، واجراء اعادة لتقييم المناطق.

 

أما، المرحلة الثانية مِن 15 ولغاية 23 تموز ونفذت العملية التي تضمنت إعادة الانفتاح لقطعات قيادة عمليات ديالى، بما يضمن وحدة القيادة والسيطرة وتحديد المسؤوليات وسد الثغرات في جميع قواطع العمليات رافقها اجراءات لإعادة القرى المهجرة والعوائل النازحة، فضلا عن إعادة لتقييم المناطق مِن قبل الاجهزة الامنية والاستخبارية.

 

وتأتي المرحلة الثالثة، حيث شرعت اليوم الأحد 26 تموز 2020 القطعات في تنفيذ العمليات بمحافظة ديالى مِن خلال ثلاثة محاور، حيث سيكون، المحور الاول للجيش العراقي ممثلا باللواء الآلي السابع والثلاثين وقطعات مِن قيادة عمليات ديالى، والمحور الثاني، وقيادة شرطة ديالى بعد تعزيزها بقطعات مِن الشرطة الاتحادية والرد السريع، والمحور الثالث، قوات الحشد الشعبي.

 

يذكر أنه في شباط الماضي، أعلن الجيش العراقي انطلاق عملية عسكرية موسعة باسم “أبطال العراق” لملاحقة فلول “داعش” في محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وكركوك وديالى.

 

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على “داعش” باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

 

إلا أن التنظيم لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة