Skip to main content

عزل تام بعد تسجيل حوالي 500 إصابة بفيروس كورونا في "موسكو"

عربية ودولية الاثنين 30 آذار 2020 الساعة 21:06 مساءً (عدد المشاهدات 511)

سكاي برس 

دخل قرار العزل في العاصمة الروسية حيّز التنفيذ يوم الإثنين 30/3 بأمر من رئيس بلدية موسكو للحدّ من انتشار فيروس كورونا.

وجاء هذا القرار (بعد أن تجنّبته سلطات البلاد واكتفت بمنح إجازة فقط) بعد أن استغل مئات الأشخاص حالة الطقس الجيدة للخروج إلى المنتزهات نهاية الأسبوع دون أن يأبهوا إلى توصيات التباعد الاجتماعي.

 

وفي ذات السياق، دعا رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين المناطق الأخرى في روسيا الى الاستعداد لاتخاذ اجراءات مماثلة. لذلك قرّرت عدّة مناطق في روسيا العزل التام والحدّ من تنقلات سكانها على غرار مديني مورمانسك وزابايكالسك..

 

ويذكر أن العاصمة الروسية موسكو بدت شبه خالية من المارة، رغم أنه سُمحَ لهم بالخروج من منازلهم من أجل قضاء أمورٍ ضرورية كالعمل والتزوّد بالمواد الغذائية أو شراء الأدوية من أقرب المحلات إلى مقر سكناهم أو الخروج في حالة الطوارئ الطبية.

 

وأحصت روسيا رسميا 1534 حالة إصابة وثماني وفيات. وثلثا الحالات في موسكو بحسب رئيس بلدية العاصمة الذي يشرف من جانب آخرعلى اجراءات روسيا للحد من انتشار الوباء.

 

وفي موسكو يجري التأكد من مدى احترام اجراءات العزل بفضل "نظام مراقبة ذكي" بحسب السلطات أي شبكة كاميرات للتعرف على الوجه سبق ان استخدمت للتحقق من تطبيق اجراءات عزل مختلفة فرضت تدريجيا منذ مطلع آذار/مارس.

 

وأغلقت يوم الاثنين 30/3 روسيا بالكامل حدودها لمنع انتشار كوفيد-19، ولا تزال متاجر المواد الغذائية والصيدليات مفتوحة فقط في البلاد منذ 28 آذار/مارس.

دخل قرار العزل في العاصمة الروسية حيّز التنفيذ يوم الإثنين 30/3 بأمر من رئيس بلدية موسكو للحدّ من انتشار فيروس كورونا.

وجاء هذا القرار (بعد أن تجنّبته سلطات البلاد واكتفت بمنح إجازة فقط) بعد أن استغل مئات الأشخاص حالة الطقس الجيدة للخروج إلى المنتزهات نهاية الأسبوع دون أن يأبهوا إلى توصيات التباعد الاجتماعي.

 

وفي ذات السياق، دعا رئيس الوزراء الروسي ميخائيل ميشوستين المناطق الأخرى في روسيا الى الاستعداد لاتخاذ اجراءات مماثلة. لذلك قرّرت عدّة مناطق في روسيا العزل التام والحدّ من تنقلات سكانها على غرار مديني مورمانسك وزابايكالسك..

 

ويذكر أن العاصمة الروسية موسكو بدت شبه خالية من المارة، رغم أنه سُمحَ لهم بالخروج من منازلهم من أجل قضاء أمورٍ ضرورية كالعمل والتزوّد بالمواد الغذائية أو شراء الأدوية من أقرب المحلات إلى مقر سكناهم أو الخروج في حالة الطوارئ الطبية.

 

وأحصت روسيا رسميا 1534 حالة إصابة وثماني وفيات. وثلثا الحالات في موسكو بحسب رئيس بلدية العاصمة الذي يشرف من جانب آخرعلى اجراءات روسيا للحد من انتشار الوباء.

 

وفي موسكو يجري التأكد من مدى احترام اجراءات العزل بفضل "نظام مراقبة ذكي" بحسب السلطات أي شبكة كاميرات للتعرف على الوجه سبق ان استخدمت للتحقق من تطبيق اجراءات عزل مختلفة فرضت تدريجيا منذ مطلع آذار/مارس.

 

وأغلقت يوم الاثنين 30/3 روسيا بالكامل حدودها لمنع انتشار كوفيد-19، ولا تزال متاجر المواد الغذائية والصيدليات مفتوحة فقط في البلاد منذ 28 آذار/مارس.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة