Skip to main content

ياخة الكاظمي"مشهد عفوي التقطته احدى الكاميرات ام رسالة سياسية ؟"!

المشهد السياسي الجمعة 18 كانون أول 2020 الساعة 19:51 مساءً (عدد المشاهدات 617)

في لقطة مصورة أثارت الجدل، ظهر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان وهو يقوم بتعديل قميص رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي خلال زيارته لأنقرة التي بدأت الخميس.

ورصدت الكاميرات التي غطت مراسم استقبال رئيس الوزراء العراقي لحظة نزول الكاظمي من السيارة، وإلقائه التحية على إردوغان الذي سلم على الكاظمي، لكنه سرعان ما مد يده على ياخة قميص الكاظمي وقام بتعديلها.

وأثارت الحادثة ردود فعل متباينة على مواقع التواصل الاجتماعي في العراق، بين من اعتبرها بادرة لطيفة، ومن رأى فيها  رسالة سياسية تعمد إردوغان أن يستهل بها زيارة الكاظمي للبلاد.


وبدء الكاظمي الخميس زيارة رسمية لتركيا على رأس وفد وزاري رفيع من المقرر أن يجري خلالها مباحثات مع مسؤولين أتراك، في عدة قضايا من أبرزها ملف حزب العمال الكردستاني وملف المياه وملفات اقتصادية أخرى.

وأطلقت تركيا في يونيو الماضي عملية عسكرية في شمال العراق، مبررة ذلك بأنها تهدف للحد من هجمات حزب العمال الكردستاني، والذي تصنفه تركيا والولايات المتحدة منظمة إرهابية.

وتهاجم تركيا مقاتلي حزب العمال الكردستاني باستمرار، سواء في جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية أو في شمال العراق حيث يتمركزون. 

وكان حزب العمال الكردستاني، المصنف في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي منظمة إرهابية، قد رفع السلاح في وجه الدولة الكردية عام 1984. وقتل أكثر من 40 ألف شخص في الصراع الذي يتركز في جنوب شرق تركيا.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة