Skip to main content

ما الذي تسعى اليه القوى السياسية السنية من اجتماعاتها الاخيرة؟! .. ولماذا الان ؟! وهل ستكون سبباً اخر في تأجيج الوضع الحالي ؟!!

المشهد السياسي الثلاثاء 14 كانون ثاني 2020 الساعة 14:42 مساءً (عدد المشاهدات 414)

بغداد / سكاي برس 

كثيرا ما نسمع عن ان العراق في اخر الزمان سوف يشهد تقسيما لمحافظاته ومدنه وفقا للمذهبية الطائفية والقومية فبعد الاقليم الكردي ،، اليوم نشهد اجتماعات في دولة اخرى وهي الامارات لتباحث لتكوين الاقليم السني.

 

يذكر ان هذه المطالبات لم تكون هي الاولى بدورها فقد شهدنا من قبل هكذا مطالب ، ولم يقتصر الامر على السنة بل حتى الشيعة ومطالبتهم بتاسيس اقليم الجنوب ، بل وصل بنا الحال الى ان تقوم بعض من المحافظات باعلان انها اقليم وحكومة مثل المناداة بتكوين اقليم البصرة او اقليم ميسان او الانبار وغيرها .

 

لكن ما يثير الغضب والاستغراب  انها جاءت في وقت حساس جدا ، خاصة ونحن نعيش في ظل ساحة صراع مفتوحة ما بين ايران وامريكا من جهة والاحتجاجات المتواصلة في ساحات التحرير في بعض من المحافظات العراقية من جهة ثانية ، والاغتيالات وعدم الاستقرار الامني من جهة ثالثة ، وقضية الانسحاب الامريكي والتهديد بفرض عقوبات مالية واقتصادية على العراق من جهة رابعة ، والان نشهد تمرداً سنياً من بعض القيادات السنية التابعة لكتل والاحزاب السنية العراقية فضلا عن الدعوات و المباحثات لاقامة اقليماً سنياً مستقلا بشكل كامل عن العراق من جهة خامسة .

 

لذا هذه الدعوات في هذا الوقت الراهن والصعب ينذر بانحدار البلد الى التهلكة والانهيار بشكل كامل .. والذي من الاجدر بهذه القوى وغيرها السعي المتواصل وبذل الجهد الدائم من اجل تهدئة الاوضاع الحالية ونقل البلد الى حالة افضل من الاستقرار ..

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة