Skip to main content

منظمة العفو الدولية تطالب السعودية بإطلاق سراح الداعية سلمان العودة وتبدي قلقا من نوايا إعدامه

عربية ودولية السبت 27 تموز 2019 الساعة 17:35 مساءً (عدد المشاهدات 290)

بغداد  /  سكاي برس

طالبت منظمة العفو الدولية (أمنستي) السلطات السعودية بإطلاق سراح الداعية البارز سلمان العودة فورا وبدون شرط وإسقاط كافة التهم الموجهة ضده.

جاء ذلك بعد دعوة المدعي العام السعودي إلى إعدام العودة، 62 عاما، وقبل مثوله المقرر يوم 28 يوليو/تموز الجاري أمام "محكمة جنائية متخصصة" في مكافحة الإرهاب.

وقالت لين معلوف، مديرة أبحاث الشرق الأوسط في منظمة العفو الدولية: "قلقون للغاية من أن الشيخ سلمان العودة يمكن أن يُعدم".
وأشارت إلى أن العودة، و"منذ اعتقاله قبل عامين، يعاني معاناة شديدة تضمنت حبسا احتياطيا مطوّلا قبل المحاكمة، وأشهرا من الحبس الانفرادي، وغير ذلك من أنواع سوء المعاملة والانتهاكات الصارخة لحقه في محاكمة عادلة".

وأضافت لين: "لا تزال السلطات السعودية تقول إنها تحارب 'الإرهاب' في حين أن هذه المحاكمة، إضافة إلى محاكمات لناشطين آخرين -بينهم 37 نفذّت فيهم أحكام الإعدام في أبريل/نيسان الماضي- هي محاكمات مسيسة بشكل واضح تستهدف إخراس الأصوات المستقلة في البلاد".
وفي سبتمبر/أيلول من العام الماضي، أفادت تقارير بأن النيابة العامة السعودية طالبت باستصدار حكم بإعدام العودة في تهم تتعلق بالإرهاب في أول يوم لمحاكمته أمام "محكمة جنائية متخصصة" في الرياض.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة