Skip to main content

ايران "تورط" العراق وسوريا بـــ "بنك مركزي" موحد ودفاع عسكري مشترك ..

المشهد السياسي السبت 04 أيار 2019 الساعة 10:58 صباحاً (عدد المشاهدات 1522)

بغداد/ سكاي برس

تحركات للنجاة من العقوبات الأمريكية المفروضة عليها والتي دخلت مراحلها الأقسى مع آيار / مايو 2019 فيما يعرف بخطة واشنطن لتصفير الصادرات النفطية الإيرانية.

بينما تسعى إيران إلى إقامة تحالف عسكري مشترك على المستوى البحري، والبري والدفاع الجوي مع العراق، سارعت ايران إلى ضمان التنسيق بين قواتها والقوات الجوية العراقية، فضلا عن اتخاذ خطوات جادة لإفلات عملتها من العقوبات الأمريكية وعدم الاعتماد على العملة الخضراء.

كشفت تقارير إيرانية امس اتجاه طهران لتأسيس مصرف موحد يجمعها والعراق وسوريا مع اعتماد التعاملات المالية بين ثلاثتهم تحت غطاء البنوك المركزية في طهران وبغداد ودمشق بعيدا عن أعين الولايات المتحدة ودون الحاجة لعملتها الدولارية.

اللافت أن تلك التوجيهات تأتي مباشرة من المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي وهو ما كشفه سعيد محمد “قائد مقر خاتم الأنبياء” للإعمار خلال تصريحات له على هامش المعرض الـ24 للنفط والغاز والتكرير والبتروكيمياويات في طهران.

على الجانب الآخر، كان رئيس الأكان العامة للقوات المسلحة الإیرانیة اللواء محمد باقري يستقبل قائد سلاح طيران الجيش العراقي الفريق الطيار الركن حامد عطية خوين والوفد العسكري الرفيع المرافق له، ضمن الخطة العاجلة لزيادة التنسيق العسكري الكامل بين بغداد وطهران تحسبا لأي طاريء.

ولم يفت القائد العسكري الإيراني أن يذكر أن بلاده تعتبر العراق بلدا مقدسا وصديقا وشقيقا لهم، مشددا على ضرورة وأهمية تطوير العلاقات الاستراتيجية والعملية والتقنية والصناعية بين إيران والعراق.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة