Skip to main content

وزير خارجية "ايران" .. يحمل رسالة لــ "العراق" منذ وصوله "بغداد" .. هذا مضمونها

المشهد السياسي الأحد 26 أيار 2019 الساعة 11:45 صباحاً (عدد المشاهدات 1681)

بغداد/ سكاي برس

بحسب وسائل اعلام محلية، اليوم، فإن ظريف شدد على 3 مواقف واضحة لبلاده في مواجهة التصعيد الأمريكي غير المسبوق تجاه طهران، أولها أن إيران لا تريد الحرب وثانيها أنها ترفض التصعيد وثالثها أنها قررت عدم المشاركة في أي تفاوض مباشر مع الولايات المتحدة الأمريكية؛ لأن الهدف من الضغط الأمريكي هو إذلال طهران وهو الأمر غير المقبول.

لذا أكد ظريف خلال لقائه المسؤولين العراقيين بأنه لا مانع من أي وساطة للتهدئة والتفاوض سواء من بعض الدول العربية أو الأوروبية لإنهاء التصعيد الواقع حاليا.

فيما أوضح رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بحسب بيان له، الأحد، بعد لقائه ظريف، حرص العراق في الحفاظ على علاقته بإيران، محذرا من خطورة التصعيد وضرورة الحوار والمبادرات السلمية؛ لبناء الثقة بين كل الأطراف، مشددا في الوقت نفسه أن العراق سيلعبُ دورا محوريا لخفض التصعيد بين طهران وواشنطن.

تتزامن التصريحات الإيرانية والعراقية حول مساعي التهدئة في وقت لم ترسل واشنطن غير رسائل الإصرار على موقفها بالتصعيد تجاه إيران وتكبيلها بمطالبات تعلم مسبقا أن طهران لن تقبلها وعلى رأسها قطع علاقتها بأذرعها المسلحة في العراق وسوريا ولبنان واليمن وفلسطين.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة