Skip to main content

هل ستعلوا "سلطة العشيرة" على الدولة ؟ .. بعد قرار الحكومة بـ "تسليح" العشائر في 50 قرية ..؟!

المشهد السياسي الأحد 19 أيار 2019 الساعة 13:21 مساءً (عدد المشاهدات 646)

بغداد/ سكاي برس

بعد اعلان قائد عمليات نينوى، اللواء نجم الجبوري، 10 أيار 2019، بأن السلطات العراقية قررت تسليح العشائر في 50 قرية بنينوى من أجل صد الهجمات الإرهابية.

اعتبرت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، الأحد، قرار تسليح العشائر عودة لزمن "الصحوات".

وأكد عضو اللجنة، سعد المطلبي، رفضه "تسليح عشائر المناطق الواقعة في محيط العاصمة العراقية”، مؤكداً في حديث مع العربي الجديد، أن تسليح العشائر في محافظات مجاورة لبغداد مثل الأنبار، يمكن أن يعيدنا إلى زمن الصحوات".

وأوضح المطلبي، أنه كان معارضاً لتشكيل الصحوات في حينها، لأنها تقوي سلطة العشيرة على الدولة، مشيراً إلى أن أبناء العشائر يمكن أن يقاتلوا الإرهاب من خلال انخراطهم في الجيش بشكل رسمي، من دون الحاجة إلى استنساخ تجربة الصحوات”.

ورأى عضو اللجنة، أن "تسليح العشائر سيعيد أخطاء الماضي، لأنّ أي تشكيل مسلح على غرار الصحوات سيكون مرتبطاً بأجندات سياسية تفضل مصالحها على مصلحة البلاد".

وحذر المطلبي، من "التوظيف الأميركي للعشائر، وخصوصاً خلال الأزمة الراهنة بين واشنطن وطهران".

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة