Skip to main content

هل سـتقضي الخلافات "التجارية" على "التيار الصدري" .. ؟!

المشهد السياسي الأربعاء 15 أيار 2019 الساعة 12:51 مساءً (عدد المشاهدات 2877)

بغداد/ سكاي برس

تفاعل أتباع التيار الصدري مع  الحملة الأخيرة التي أطلقها زعيم التيار في العراق مقتدى الصدر، ضد مقربين منه بسبب الأعمال التجارية التي يمارسونها، فيما أعلن أن أربعة من معاونية فقط هم من بقوا معه.

وقبل يومين أعلن الصدر تشكيل لجنة من 3 أشخاص، للتحقيق بمشاريع من ينتمون للتيار، قائلا إنه لم يعد يحتمل من يشوهون سمعة أبيه المرجع محمد صادق الصدر.

وقال الصدر في بيان، امس "يكلَف كل من الاخوة: أبو ياسر، وعباس الكوفي، وعلي التميمي، بجمع معلومات شاملة وكاملة عن كل من يعمل بمشاريع تجارية حكومية، حلال كانت أم حرام، مشروعة كانت أم ممنوعة، ممن ينتمون "للتيار الصدري" حاليا أو كانوا ينتمون له من دون استدعائهم".

وهدد الصدر بأن "كل من يرفض التعاون مع هذه اللجنة أو تثبت إدانته سيحال ملفه إلى محاكم الدولة المختصة".

ونزل هذا الإعلان كالصاعقة على أتباع التيار الصدري الذين قالوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إنهم رصدوا تحركات مالية لعدد من أعضاء التيار والقيادات فيه، ونشاطات تجارية لا تعرف نزاهتها، منها مولات وعقارات واسثمارات وغيرها، وهي تنشأ برعاية القيادات في تيار الصدر.

وطالب الصدر أربعة قيادات من أتباعه بترك العمل التجاري الحكومي، وخاطبهم بالقول "كفاكم أذى إلى آل الصدر".

وبحسب مصدر مطلع، فإن "الصدر تلقى مؤخرا معلومات تفيد بوجود استثمارات وعقارات ومراكز تجارية تعود لقيادات في التيار، ونواب سابقين عن كتلة الأحرار التي رعاها، إذ إن تلك القيادات تستغل اسم مقتدى الصدر للحصول على تعاقدات وإجراء تفاهمات وكأن تلك الأعمال بتوجيه من الصدر نفسه أو عائدة إليه“.

وذكرت وسائل اعلام عربية، عن مصدر مقرب من الصدر قوله إن "ما أثار ريبة الصدر هو الثراء المفاجئ لبعض القيادات الصدرية، دون معرفة مصدر تلك الأموال التي حصلوا عليها، خاصة أن أغلبهم كان من ذوي الدخل المعقول".

وأكد "قانونية بعض تلك الأعمال والتجارات، وأن بعضها كان بأمر من الصدر نفسه، لكن تفاهمات جديدة أخرجت بعض الأعمال عن خطها المرسوم، وحولت لمصالح شخصية"، لافتًا إلى أن "الصدر يمتلك بالفعل عشرات العقارات والاستثمارات في مجالات مختلفة، لكن تلك الأموال تذهب إلى مشاريع مختلفة مثل التمويل الخيري ودفع مرتبات عناصر سرايا السلام وغير ذلك"، بحسب قوله.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة