Skip to main content

ائتلاف "المالكي" يهدد وزير الخارجية بـــ استدعاءه واستجوابه .. مؤكدا "سياسته مواليه لـ اتباع "صدام" ..

المشهد السياسي الأحد 12 أيار 2019 الساعة 10:17 صباحاً (عدد المشاهدات 871)

بغداد/ سكاي برس

اتهم ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه نوري المالكي جميع وزراء الخارجية الذين تولوا مقاليد الوزارة السيادية منذ إسقاط الرئيس العراقي الراحل صدام حسين بدعم البعثيين والسماح لهم بتولي أبرز المناصب في الوزارة ومقار السفارات العراقية بالخارج.

وبحسب قول خلف عبد الصمد رئيس كتلة دولة القانون النيابية، امس، فإن جميع الوزراء الذين تسلموا حقيبة الخارجية بعد 2003 وحتى الان لم يؤدوا واجبهم الوطني في استبعاد كل من له علاقة بالنظام الديكتاتوري البائد .

عبد الصمد هدد الوزير باستدعائه واستجوابه أمام مجلس النواب على سياسته الموالية لأتباع "صدام"، مؤكدا أن إجراءات استجوابه قطعت شوطا مهما، وأنه تم جمع التوقيعات اللازمة لطلب الاستجواب وإكمال إعداد وصياغة الأسئلة.

كتلة دولة القانون قالت إنها تمتلك تسجيلات رسمية توثق اهتمام الحكيم برجال وزارة الخارجية ممن عينوا في زمن صدام حسين، ومن يدعمون ويروجون لأفكار البعث، مشددا على أن الخطوة التالية ستكون المضي لتقديم طلب الاستجواب إلى رئاسة مجلس النواب؛ لتحديد موعد استجواب الوزير بأقرب جلسة مقبلة.

لكن رئيس الكتلة النيابية تجاهل الحديث عن تفاصيل تورط وزراء سابقين ممن كانوا في عهد زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي عندما كان رئيسا للحكومة، إذ إنهم وبحسب اتهاماته اهتموا كذلك بداعمي نظام صدام حسين.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة