Skip to main content

الصدر سيلعب دور "موسى"...وله فيه مآرب اخرى.....

المشهد العراقي الأربعاء 03 نيسان 2019 الساعة 12:37 مساءً (عدد المشاهدات 1690)

خاص/ سكاي برس
اميرة الجابر
اثار ظهور زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر وهويتكيء على "عكازه" ابان زيارته لمرقد الامام علي في الكوفة,عاصفة من التكهنات بين الاوساط الشعبية والسياسية.
حيث شكلت غيبة الصدر عن المشهد السياسي والديني لفترة ليست بالقليلة مساحة من الغموض والجدل كونه يعد من اهم اقطاب المشهد السياسي العراقي التي تستند على قاعدة شعبية ترقب ظهوره اليومي والميداني,عززت سطوة هذه التكهنات وصولا الى ظهوره المفاجيء بعد عودته من لبنان والتي لم تعرف دواعيها لغاية اللحظة.
وبينما يؤكد نواب عن كتلة سائرون ان  الصدر على خير مايرام  وليس هناك من مدلولات مبيتة تتعلق بعكازه, إلا انهم وفي ذات الوقت يتشبثون بالاية الكريمة :"تلك عصاي اهش بها على غنمي ولي فيها مآرب اخرى".
وبالنظر للمهلة  المنتهية التي اعطاها زعيم التيار الصدري لحكومة عبد المهدي حول اصلاح اوجه الخلل واستكمال الكابينة الحكومية والظهور المتعمد بالعكاز, تتاكد الرسالة الجلية بأن العصا باتت لمن عصا.....

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة