Skip to main content

الاكراد يتهمون حاشية "العبادي" .. بــ"اغتيال" عبد المهدي سياسيا !

المشهد السياسي الأربعاء 24 نيسان 2019 الساعة 10:58 صباحاً (عدد المشاهدات 1175)

بغداد/ سكاي برس

اتهم نواب أكراد قوى سياسية وسياسيين من التابعين لرئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي بالإساءة لرئيس الحكومة عادل عبد المهدي ومحاولة اغتياله سياسيا لوقوفه مع إقليم كردستان .

أكد النائب هوشيار عبدالله، في تصريحات امس، قيام جهات سياسية باستهداف عبدالمهدي، لقيامه بالتوجيه بدفع رواتب موظفي إقليم كردستان تحت غطاء قانوني ومن خلال الموازنة المالية .

عبدالله لفت إلى أن ما أغضب المقربين من العبادي هو أن عبد المهدي يقف إلى جوار مصالح المواطنين الأكراد بينما العبادي كان يعمل لصالح قادة الأحزاب الكردية ويجاملهم على حساب المواطنين .

هوشيار واصل هجومه على “حاشية” العبادي مؤكدا أن الأخير دفع رواتب موظفي اقليم كردستان بنسبة معينة بلغت 317 مليار دينار شهريا دون وجود غطاء قانوني؛ لإرضاء الأطراف السياسية الكردية والحصول على دعمها له للحصول على ولاية ثانية وخاصة دعم مسعود بارزاني، وبالتالي هناك فرق شاسع بين آلية الدفع من قبل العبادي وعبدالمهدي الذي دفعها عبر بند واضح في الميزانية .

وبين عبدالله ان مواطني الإقليم الذين أنصفهم عبدالمهدي هم أناس عراقيون بسطاء كادحون كانوا محرومين من رواتبهم، عاقبهم العبادي في الدورة السابقة، مشددا على أنه شتان ما بين شخص ينصف الناس ويعطيهم حقوقهم المشروعة وآخر يحرمهم منها ويجامل القادة السياسيين من اجل طموحاته الشخصية فقط .

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة