Skip to main content

الأمن النيابية: كل هواتف المسؤولين والاعلاميين مراقبة من قبل السفارات والفضاء المعلوماتي في العراق غير محمي

المشهد السياسي الثلاثاء 16 نيسان 2019 الساعة 12:59 مساءً (عدد المشاهدات 403)

بغداد  /  سكاي برس

أكد عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب عدنان الاسدي ان جميع اجهزة الهاتف المحمول التابعة لمسؤولين واعلاميين عراقيين مراقبة من قبل السفارات الاجنبية العاملة في العراق.

وقال الاسدي في حديث متلفز تابعته "سكاي برس": ان اغلب السفارات تتنصت على اجهزة جميع المسؤولين العراقيين والاعلاميين البارزين ولا يوجد اي رقم هاتف لمسؤول مهم او اعلامي الا وقد وضعته هذه السفارات ضمن قائمة تتنصت على مكالماتها ومحادثاتها الخاصة.

ولفت الى ان المواد القانونية التي تعاقب الجهات الدولية او السفارات غير متوفرة في العراق وهو الذي سيعمل عليه قانون جرائم المعلوماتي الذي يعمل مجلس النواب على اقراره.

يذكر ان العراق قد شهد تسريب محادثات خاصة وصور ومكالمات خاصة لمسؤولين في الدولة مرات عديدة ووفق تقيتات تم استخدامها للتسقيط السياسي ايام الانتخابات وماشابه, ما يعزز كلام الاسدي ويؤكد مسؤولية هذه السفارات على تسريب المعلومات.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة