Skip to main content

هل ستعجل عقوبات واشنطن الجديدة من القضاء على قوة طهران النووية؟

المشهد السياسي الخميس 28 آذار 2019 الساعة 14:05 مساءً (عدد المشاهدات 365)

خاص/ سكاي برس
اميرة الجابر
منذ وصول الرئيس الاميركي " دونالد ترامب " الى سدة الحكم  وتوقعات ان يشهد العالم  غمار حربا باردة بين العدوين اللدودين اميركا وايران ,اخذة بالتزايد.
 فبعد ان وجد ترامب فكرة اضعاف طهران اقتصاديا امرا مجديا من نواح عديدة على اعتبار ان خوض واشنطن حربا جديدة يحرج موقفها الدولي والمالي ويساهم في اسقاط ولاية رجل الاعمال "ترامب"كما سبق مع سادة البيت الابيض الذين اسقطتهم حروب الشرق داخليا وخارجيا,اصدرت الادارة الاميركية على هذا الاساس حزمة عقوبات متتالية التوقيت ضد طهران تشمل الجانب التجاري والسياسي ادخلت طهران في عزلة متوسطة الاثر وأدت الى انهيار التومان الايراني وتعطل قطاع الصناعة وغيرها الكثير.
وفي تغريدة لوزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو اكد فيها ان حملة بلاده القصوى مستمرة للضغط على ايران من خلال العقوبات التي فرضت اليوم على الاهداف المرتبطة بالبرنامج النووي للحكومة الايرانية والتي تشمل علماء الاسلحة النووية السابقين ,تؤكد اميركا سعيها الحثيث لاضعاف خصمها بحرب لاتكلفها سنتاً او نقطة دم واحدة , وان امد الحرب الباردة مفتوح على كل الاحتمالات التي يفرزها الموقف.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة