Skip to main content

"انقلاب ناعم" .. على حكومة "عبد المهدي" بــ مشروع "صدري"

المشهد السياسي الثلاثاء 19 آذار 2019 الساعة 09:02 صباحاً (عدد المشاهدات 2170)

بغداد/ سكاي برس  

كشفت مصادر اعلامية، امس، نقلا عن بهاء الأعرجي القيادي السابق في التيار الذي يتزعمه مقتدى الصدر، انعقاد لقاء بين جعفر الصدر نجل المرجع الديني محمد باقر الصدر ورئيس الوزارء السابق وزعيم ائتلاف النصر حيدر العبادي ضمن تحركات ولقاءات أخرى لم تكشف تفاصيلها، مبينة ان الهدف منها الترتيب لانقلاب ناعم على حكومة عبد المهدي .

يأتي ذلك من وجهة نظر القائمين عليه بعد أن تأكد خضوع حكومة عبد المهدي حصرا لإيران بصورة قد تجلب المتاعب للعراق، فضلا عن اختفاء أي مظاهر جادة لمحاربة الفساد وضبط الفاسدين وتقديم خدمات حقيقية للعراقيين.

ورجحت المصادر، ان المشروع الإصلاحي الصدري ضمن سياقه قد يعيد العبادي إلى رئاسة الحكومة، إذا فشل عبد المهدي في تحقيق المطلوب منه لصالح العراقيين، لا لصالح إيران، وهنا أقصى مهلة ممنوحة لعبد المهدي هي 365 يوما مضى منها نحو 140 يوما، بعدها سيتغير الأمر وسيطالب الشارع بطرد عبد المهدي وحل حكومته رغم الدعم السابق من التيار الصدري له.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة