Skip to main content

موسوي يتهم "العبادي" بـالـتضييق على ايران .. والبرلمان "يحذر" عبد المهدي

المشهد السياسي الأحد 17 آذار 2019 الساعة 15:23 مساءً (عدد المشاهدات 851)

بغداد/ سكاي برس

كشف مسؤول إيراني، عن إجراءات مشددة اتخذتها حكومة رئيس الوزراء العراقي السابق حيدر العبادي بالتضييق على التحويلات المالية التي تصب في صالح الاقتصاد الايراني كما مانشرته صحيفة اخبار الخليج .

وقال رئيس غرفة التجارة الايرانية العراقية المشتركة حميد حسيني ان رئيس الوزراء عادل عبد المهدي كان ممتعضا من سياسات البنك المركزي العراقي في عهد العبادي التي اتسمت بالصرامة في مراقبة التحويلات المالية.

واتهم موسوي حكومة العبادي بالرضوخ للمطالب الامريكية بالتضييق على ايران من خلال مراقبة التحويلات المالية وعدم السماح بتدفق الاموال على ايران بنحو غير قانوني، لافتا الى ان البنك المركزي العراقي كان ينفذ تعليمات تصله من واشنطن بشأن التحويلات المالية الخارجية.

تصريحات حسيني جاءت متزامنة مع الاعلان في ايران عن اتفاقيات عقدها الرئيس الايراني حسن روحاني تصب في مصلحة الاقتصاد الايراني.

من جهته حذر البرلمان العراقي حكومة عبد المهدي من مغبة الاندفاع وراء دعم ايران اقتصاديا، وتحدي العقوبات الامريكية المفروصة على طهران.

وقال عضو اللجنة المالية في مجلس النواب العراقي أحمد حمه رشيد ان الولايات المتحدة تسيطر على اكثر من 40 بالمائة من الاقتصاد العالمي والمؤسسات المالية الدولية، وان تحذيرها للحكومة العراقية من مغبة دعم ايران اقتصاديا سينعكس بالضرر البالغ على المصالح العليا للعراق.

وبين رشيد أن على الحكومة العراقية الاهتمام بمصالح مواطنيها وليس بمصالح الآخرين، في إشارة واضحة إلى تصريحات رئيس الوزراء العراقي بأن العراق ليس جزءا من منظومة العقوبات الامريكية على ايران.

وكان المبعوث الامريكي الخاص بايران براين هوك قد حذر العراق من ان يتحول الى مخلب في لعبة سياسية كبيرة، مهددا بان عقوبات بلاده على ايران ستشمل المتعاونين معها في إشارة الى العراق.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة