Skip to main content

تحرك ايراني لـ تأمين "جبهة" كردستان العراق .. و منح تسهيلات ترضية لــ "بارزاني"

المشهد السياسي الجمعة 22 شباط 2019 الساعة 18:03 مساءً (عدد المشاهدات 757)

بغداد/ سكاي برس

زار السفير الإيراني في العراق إيرج مسجدي، كردستان العراق، في مهمة لتمهيد الطريق وتجنيب إيران آثار العقوبات الأمركية المفروضة عليها.

وتوجه مسجدي مع وفد كبير إلى إقليم كردستان وتحديدا أربيل، اليوم، للقاء رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود بارزاني، لمناقشة الأوضاع السیاسیة في المنطقة والعملیة السیاسیة في العراق.

ووفق ما ذكرت وسائل إعلام إيرانية، فإن مسجدي وصف خلال اللقاء العلاقات القائمة بین إیران وإقلیم كردستان العراق بأنها استراتیجیة، مشيرا إلى الظروف المهمة للإقلیم والآفاق المشرقة للتعاون العمیق بین ایران والعراق

ولفت السفير الإيراني إلى أن "توفیر أرضیة العمل وتحسین الظروف الاقتصادیة والاجتماعیة بإقلیم كردستان العراق إنما یتحقق على أساس التعاون المشترك، مشيرا إلى أن التبادل التجاري بین إیران والعراق ومع إقلیم كردستان شهد نمواً ملحوظا".

وتتزامن هذه المحاولات مع أخرى عراقية، لاستقطاب الدول والمناطق التي من شأنها أن تُستغل أمريكيا لاستهداف إيران في المرحلة المقبلة تنفيذا لتهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ويأتي تحرك مسجدي تجاه إقليم كردستان لتأمين تلك الجبهة، خاصة وأنها أقرب المواقع التي تتواجد عليها القواعد الأمريكية قربا لإيران، ومن أجل ذلك ستجبر طهران بغداد على منح تسهيلات ترضية لبارزاني، خاصة فيما يتعلق بمحافظة كركوك ونفطها.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة