Skip to main content

اسرائيل تتسبب بخسارة العراق لـ 150 مليون دولار سنوياً عن طريق ..؟!

المشهد السياسي الأحد 29 كانون أول 2019 الساعة 12:24 مساءً (عدد المشاهدات 604)

بغداد / سكاي برس 

ظهر لنا وزير الاتصالات السابق محمد توفيق علاوي بفيديو مصور ، يكشف فيه عن استيلاء اسرائيل على مدار لقمر صناعي عراقي له اهمية تجارية كبيرة تقدر بقيمة 100 ـ 150 مليون دولار سنويا .

 

نبذة تاريخية عن هذا الامر :

العراق كان لديه في السابق (7) مدارات لاقمار اصطناعية كانت موجودة منذ سبيعينات القرض الماضي ، ثم تم اخذ (5) مدارات خلال فترة الحصار في التسعينات ، بسبب العقوبات والتي على اثرها خرج العراق من الاتحاد الدولي للاتصالات حينها.

وبقي لدى العراق مداريين فقط احدهما له اهمية تجارية كبيرة وهو مدار رقم 65,45.

ومدارا ليس له اهمية تجارية هو مدار رقم 50.

 

حقائق حول هذا الامر :

كشف وزير الاتصالات السابق في فيديو مصور له ، عن استيلاء اسرائيل على مدار القمر الاصطناعي ذو الاهمية التجارية رقم 65,45.

قال علاوي " كان هناك نية من قبل اسرائيل للاستيلاء عليه"  ، مبينا الى " اتخذنا عدة اجراءات وشكلنا لجنة تقنية من اختصاص الاتصالات الفضائية ،وكيفية التعامل مع نية اسرائيل ، وبعد المباحثات والمناقشات الحثيثة والكثيرة حول هذا الامر ، وجدنا ان افضل حل هو اشغال هذا القمر ".

واشار ايضا الى ان " هناك عرض لاشغال هذا القمر من شركة العالمية انتلسات بـ 6 ملايين دولار"

وتابع  بقوله " بعد تركي للوزارة حصل العديد من عمليات الفساد منها ايقاف المشاريع المهمة ، من اجل الحصول على اموال هذه المشاريع ".

 

اسرائيل واستيلاءها عليه !

كشف وزير الاتصالات السابق محمد علاوي عن استيلاء اسرائيل على هذا المدار العراقي ، الذي كلفها 220 مليون دولار ولكن يعطي وراد تجاري كبير يقدر بقيمة 100 – 150 مليون دولار سنوياً ".

واكد بدوره الى ان "  العراق لديه علم بهذا الامر قبل (2) سنوات ، لكن الاهمال والتقصير وتساهل الامر ادى الى ضياع هذا المدار المهم ، وبسبب ذلك ادى الى الاستيلاء عليه ، حيث وجدت اسرائيل امامها فرصة سانحة ، وبعد ملاحظتها الى العراق  الذي لم يتخذ أي محاولة لتشغيل وتفعيل واطلاق هذه المدارات الى العمل ".

وكشف ايضا عن فقدان تردد (كي أي باي) وهو يعد من التردادات المهمة لانه يوفر سهولة ربط بالانترنيت ، حتى انه افضل من (3G)، لذلك يستخدم لدى الدول الافريقية لانه يوفر سرعة وسهولة ربط بالانترنيت".

 

وتعليقا على هذا الامر ، من وراء بيع هكذا مدار مهم الى اسرائيل ؟ ولماذا نلاحظ هناك صمتً وسكوتً حكومياً حيال ذلك ؟ لماذا لا يوجد رد فعل لكل هذه الانتهاكات والتدخلات الخارجية، وما تبعات هذا الامر ومخرجاته ؟ وهل سيؤثر استيلاء اسرائيل عليه بان يكون العراق مكشوفاً فضائيا وخاضع لـ التجسس الدولي من قبل اسرائيل وغيرها من الدول العالم الاخرى والتي سنشهد تدخلها تباعاً في ظل فساد الحكومة واهمالها ؟!ّ.

 

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة