Skip to main content

السليمانية : خلافات وانسحابات سياسية !

المشهد السياسي الاثنين 23 كانون أول 2019 الساعة 15:03 مساءً (عدد المشاهدات 330)

بغداد / سكاي برس 

اعلن القيادي البارز في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الشيخ جعفر الشيخ مصطفى، السبت الماضي ، عن انسحابه من عضوية قيادة حزبه من دون اعطاء توضيحات عن اسباب قراره.

وصرح الشيخ مصطفى لوسائل الاعلام، انه قرر مساء السبت الانسحاب من عضويته في قيادة الاتحاد الوطني الكوردستاني الذي بدأ اليوم مؤتمره العام الرابع، ويستمر عدة ايام ، لافتا الى انه سيشرح اسباب قراره بالانسحاب من منصبه القيادي بعد انتهاء اعمال المؤتمر.

واضاف ايضا  انه " تم اختياره عضوا لقيادة الاتحاد الوطني الا انه قرر الانسحاب من هذه العضوية" .

فيما قال مصدر سياسي مطلع ، بان " هناك خلافات بدأت تطغى على السطح في المؤتمر".

كما ذكر  المصدر ان " اختيار كوسرت رسول رئيسا لمجلس عموم الحزب لم يكن بالاجماع وهناك تململ من بعض القياديين القدامى" .

وجدير بالذكر ان الاتحاد الوطني قد قرر خلال اليوم الاول من مؤتمره الرابع اختيار كل من رئيس الجمهورية برهم صالح ورئيسة برلمان كردستان العراق ريواز فائق ونائب رئيس حكومة اقليم كردستان قوباد طالباني اعضاء في قيادة الحزب.

هذا وقد كان نيجرفان بارزاني رئيس اقليم كردستان اصدر في ايلول الماضي ، مرسوما بتعيين الشيخ جعفر الشيخ مصطفى نائبا له ، كما كان يشغل منصب قائد قوات ٧٠ في البيشمركة.

حمل تطبيق skypressiq على جوالك
الأكثر قراءة